12:04 صباحًا الجمعة 18 يناير، 2019

ادعية العجمى

الحمد لله الذى خلق الكون فنظمه،

و خلق الانسان و كرمه،

و سن الدين و عظمه،

و وضع البيت و حرمه،

و رفع النجم و سومه،

و سخر الطير و الهمه،

و سير السحاب و كومه،

و بعث العظم ورممه،

و انزل الكتاب و احكمه،

و رفع القمر و قومه،

و خلق النحل و فهمه،

و حفظ ابراهيم من النار و سلمه،

و نادي موسي و كلمه،

و وهب سليمان ملكا و فهمه،

و ارسل محمدا بالحق و علمه.

سبحانه ما اعلي مكانه و اعظمه

و ما اكثر جوده و اكرمه

و اعز سلطانه و اقدمه

و ما اعظم لطفه و ارحمه

سبحانه من اله حليم ما اعظمه!

صدق الله العظيم الذى امات و احيا،

و اضحك و ابكى،

و انزل الماء و اجرى،

و انه هو رب الشعري [النجم:49] ،



له الحمد في الاخره و الاولى،

و له الحمد ما اعطي و ما اهدى،

و هو الذى اخرج المرعى،

و له المال و اليه المنتهى،

و عد المؤمنين المتقين جنه الماوى،

لهم ما يشاءون فيها خالدين،

و عد الله و من اصدق من الله و اوفى،

لهم فيها من الحور عين و خمر مصفى،

لا يكدر ساكنها و لا يشقى،

و يشرب من حوض النبى و يهنى،

هذا جزاء من احسن و اتقى،

و اما من طغى،

و اثر الحياه الدنيا فان الجحيم هى الماوي [النازعات:38-39] لهم فيها عذاب شديد لا يقوى،

يوم يدعون الى نار جهنم دعا [الطور:13] يوم يسحبون على وجوههم الى نار جهنم و بئس المثوى،

لهم طعام من غسلين،

و شجره الزقوم لهم حلوى،

لهم فيها من الحيات و الافات ما لا يزول و لا يفنى،

لبئس ما قدمت لهم انفسهم ان سخط الله عليهم [المائدة:80] و غضب عليهم وجعل النار لهم ما وى.

فيا لخساره من تكبر على ربه و غوى

و يا لندامه من عتي عن امر ربه و طغى

و سبحان الله الذى لا ينام و لا ينسى

و سبحانه حى قيوم لا يموت و لا يبلى!

صدق الله العظيم الكبير المتعالي،

صدق الله الذى لا تعجزه ظلمات الليالي،

صدق الجبار الذى ارسي الجبال العوالي،

سبحانه من اله عظيم يغفر الذنوب و لا يبالي

لا اله الا الله

بها نحيا و بها نموت،

و بها نلقي الله،

و بها نوالي.

صدق الله العظيم القديم الازل،

يغفر الذنب و يعفو عن الزلل،

تنزه مولانا عن النقص و العلل،

جبار قوى لا يكل و لا يمل،

بسط الارض بقدرته و ارسي الجبل،

خلق السماوات و الارض بالحق و لم يتركنا في همل،

لا يعزب عنه مثقال ذره في و اد او سهل،

سبحانه من اله عظيم

خلق كل شيء بحكمته و عدل.

صدق الله الواحد الاحد،

الفرد الصمد،

الذى لم يلد و لم يولد و لم يكن له كفوا احد [الاخلاص:3-4] ،



صدق الله الذى لا تاخذه سنه و لا سهد،

لا اله معه و لا يشركه احد،

لا يعجزه في الارض رقم و لا عدد.

سبحانه من اله عظيم

سبحانه من اله رحيم!

صدق الله الذى عز فارتفع،

و علا فامتنع،

و ذل كل شيء لعظمته و خضع،

و امسك السماء فرفع،

و فرش الارض و وسع،

و فجر الانهار فانبع،

و مرج البحار و نزع،

و سخر النجوم فاطلع،

و سخر السحاب فارتفع،

و نور النور فلمع،

و انزل الغيث فهمع،

و كلم موسي فاسمع،

و تجلي سبحانه للجبل فتقطع،

و وهب و نزع،

و ضر و نفع،

و اعطي و منع،

و سن و شرع،

و فرق و جمع،

و انشاكم من نفس واحده فمستقر و مستودع [الانعام:98].

صدق الله العظيم التواب،

الغفور الوهاب،

الذى خضعت لعظمته الرقاب،

و ذلت لجبروته الصعاب،

و خشعت لملكوته الرقاب،

و استدل بصنعته اولو الالباب،

و يسبح الرعد بحمده و السحاب،

و البرق و السراب،

و الشجر و الدواب،

مسبب الاسباب،

و منزل الكتاب،

و خالق خلقه من تراب،

غافر الذنب و قابل التوب شديد العقاب [غافر:3]..

لا اله الا هو عليه توكلت و اليه متاب [الرعد:30] .

صدق من لم يزل جليلا،

صدق من حسب به كفيلا،

صدق الهادى اليه سبيلا،

صدق الله و من اصدق من الله قيلا [النساء:122] ،



صدق الله و صدق انبياؤه.

صدق الله الواحد القدير،

الماجد الكريم،

الشاهد العليم،

الغفور الشكور الحليم،

قل صدق الله فاتبعوا مله ابراهيم [ال عمران:95] .

صدق الله ذو الجلال و الاكرام،

و العظمه السلطان،

له الافعال الكرام،

و المواهب العظام،

و الافضال و الانعام،

و الكمال و التمام،

يسبح له الملائكه الكرام،

و البهائم و الهوام،

و الرياح و الغمام،

و الضياء و الظلام،

و هو الله الملك القدوس السلام،

و نحن على ما قال ربنا جل ثناؤه،

و تقدست اسماؤه،

و جلت الاؤه،

و شهدت ارضه و سماؤه،

و نطقت به رسله و انبياؤه شاهدون،

شهد الله انه لا اله الا هو و الملائكه و اولو العلم قائما بالقسط لا اله الا هو العزيز الحكيم ان الدين عند الله الاسلام [ال عمران:18-19] ،



و نحن بما شهد الله به و الملائكه و اولو العلم من خلقه شاهدين،

يا رب العالمين!

سبحان الله الملك القدوس المطاع

سبحان الله عدد ما دعا لله داع

سبحان الله عدد ما سعي في الارض ساع!

سبحان الله عدد ما صلى عبد و كبر

سبحان الله عدد ما سال دمع و غمر

سبحان الله عدد ما اصبح الصبح و نور

سبحان الله،

و الحمد لله،

و لا اله الا الله،

و الله اكبر!

سبحان الذى في السماء عرشه

سبحان الذى في الارض سلطانه

سبحان الله الذى في البحر سبيله

سبحان الذى في الجنه رحمته

سبحان الذى في جهنم سطوته

سبحان الله،

و الحمد لله،

و لا اله الا الله،

و الله اكبر!

اللهم اهدنا فيمن هديت،

و عافنا فيمن عافيت،

و تولنا فيمن توليت،

و بارك لنا فيما اعطيت،

و قنا برحمتك و اصرف عنا شر ما قضيت،

انك تقضى و لا يقضي عليك،

انه لا يذل من و اليت،

و لا يعز من عاديت،

تباركت ربنا و تعاليت،

نستغفرك اللهم من كل الذنوب و الخطايا و نتوب اليك.

اللهم اقسم لنا من خشيتك ما تحول به بيننا و بين معاصيك،

و من طاعتك ما تبلغنا به جنتك،

و من اليقين ما تهون به علينا مصائب الدنيا،

و متعنا اللهم باسماعنا و ابصارنا و قواتنا ابدا ما ابقيتنا،

و اجعله الوارث منا،

و اجعل ثارنا على من ظلمنا،

و لا تجعل مصيبتنا في ديننا،

و لا تجعل الدنيا اكبر همنا،

و لا مبلغ علمنا،

و لا الى النار مصيرنا،

و اجعل الجنه هى دارنا،

و لا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك فينا و لا يرحمنا،

برحمتك يا ارحم الراحمين!

اللهم بلغنا ليله القدر.

اللهم انك عفو كريم تحب العفو فاعف عنا،

برحمتك يا ارحم الراحمين!

اللهم اجعلها ختمه مباركه و تلاوه نافعه يا رب العالمين

اللهم ادخلنا بها الجنات،

و اتنا بها الدرجات،

و كفر بها عنا السيئات،

و اغفر لنا يا مولانا بها الزلات،

يا رب العالمين!

اللهم قد حضرنا ختم كتابك،

و انخنا مطايانا ببابك،

نرجو رحمتك و نخشي عذابك،

الهنا،

ان تركتنا فمن الذى يؤوينا

و ان ابعدتنا فمن الذى يقربنا

الهنا،

ذنوبنا اليك صاعده و رحمتك بنا نازله يا رب الارباب

يا ملك الملوك!

اللهم هذا الدعاء،

و هذه المناجاه و هذا البكاء،

و هذه الصلاه و هذا ختام رمضان،

اللهم اختم لنا شهرنا برضوانك،

و العتق من نيرانك،

يا رب العالمين!

اللهم اجعلنا ممن صام و قرا القران فارتفع به القران في اعلي الجنان،

و لا تجعلنا ممن قرا القران و زج القران به في النار،

يا رب العالمين!

اللهم انت الغنى و نحن الفقراء،

و انت القوى و نحن الضعفاء،

اللهم انا ندعوك دعاء المساكين،

و نرجوك رجاء الخائفين،

رجاء من كثرت ذنوبه،

و قلت حسناته،

و الجمته خطاياه،

و لم يجد الا انت راحما،

و لم يجد الا انت ناصرا،

يا ارحم الراحمين

يا رب العالمين

يا و اسع الفضل

يا و اسع المغفرة!

الهنا،

لو غلبت ذنوبنا عنان السماء ما يئسنا من رحمتك.

اللهم اعتق رقابنا ورقاب ابائنا من النار.

اللهم اكتبنا في عليين،

و اتنا كتابنا باليمين،

يا رب العالمين

اللهم اظلنا تحت ظل عرشك يوم لا ظل الا ظلك،

و لا باق الا و جهك،

و اسقنا من حوض نبينا محمد صلى الله عليه و سلم شربه هنيئه مريئه لا نظما بعدها ابدا،

برحمتك يا ارحم الراحمين!

اللهم لا تجعلنا من عباد رمضان،

و اجعلنا من عبادك يا رب العالمين.

اللهم اجعلنا ممن قبلت صيامه و قيامه،

و غفرت له زلاته و اثامه،

و امنته الروع يوم القيامه و حرمت على النار جسده و عظامه،

برحمتك يا ارحم الراحمين!

اللهم اجعل القران العظيم ربيع قلوبنا،

و شفاء صدورنا،

و جلاء احزاننا،

و ذهاب غمومنا.

اللهم علمنا منه ما نسينا.

اللهم اجعله شفيعا لنا يوم القيامه يا رب العالمين!

اللهم انصر المجاهدين في سبيلك في كل مكان،

يا رب العالمين

اللهم انصر اخواننا في البوسنه و الهرسك،

يا رب العالمين

اللهم ثبت اقدامهم.

اللهم قو عزائمهم.

اللهم صبرهم على مصيبتهم.

اللهم تقبل شهداءهم.

اللهم انا نلتمس عذرنا اليك فيهم،

يا رب العالمين!

اللهم انا لا نملك الا الدعاء،

فهذا دعاؤنا لاخواننا.

اللهم انصرهم على عدوهم،

و لا تحرمنا اجر جهادهم،

يا رب العالمين!

اللهم عليك بالصرب الحاقدين.

اللهم مزقهم كل ممزق.

و اجعلهم ايه لغيرهم يا رب العالمين

اللهم احشرهم مع هامان و فرعون،

يا رب العالمين

اللهم اجعلهم عبره للطغاه و المجرمين،

يا رب العالمين

اللهم انصر المسلمين المستضعفين،

يا رب العالمين

اللهم اخرج الدعاه من سجون الطغاه و الفراعنه يا رب العالمين!

اللهم لا تفرق جمعنا الا بذنب مغفور،

و سعى مشكور،

و ذنب مغفور،

و عمل متقبل مبرور،

برحمتك يا ارحم الراحمين!

اللهم لا تدع لنا في مقامنا هذا ذنبا الا غفرته،

و لا هما الا فرجته،

و لا كربا الا نفسته،

و لا دينا الا قضيته،

و لا ضالا الا هديته،

و لا شابا الا اصلحته،

و لا مبتلي الا عافيته،

برحمتك يا ارحم الراحمين!

اللهم طهر اعيننا من الخيانه و السنتنا من الكذب،

و قلوبنا من النفاق،

و اعمالنا من الرياء،

و اموالنا من الربا،

يا رب العالمين!

اللهم اغفر لجميع موتي المسلمين الذين شهدوا لك بالوحدانيه و لنبيك بالرساله و ما توا على ذلك.

اللهم اغفر لهم و ارحمهم،

و عافهم و اعف عنهم،

و اكرم نزلهم،

و وسع مدخلهم،

و اغسلهم بالماء و الثلج و البرد،

و نقهم من الذنوب و الخطايا كما ينقي الثوب الابيض من الدنس،

و ارحمنا اللهم برحمتك اذا صرنا الى ما صاروا اليه.

اللهم ثبتنا اذا نزل بنا هادم اللذات،

و انقطعت الذنوب و بقيت الحسرات.

اللهم كن معنا اذا نفخ في الصور،

و بعثر ما في القبور،

اليك يا ربنا يومئذ النشور.

اللهم ثبت اقدامنا على الصراط،

اللهم نور قبورنا اذا اظلمت علينا القبور،

و فارقنا منازلنا و القصور،

يا رب العالمين!

اللهم كما سترت ذنوبنا و عيوبنا في الدنيا فاسترها يوم القيامة؛

يوم الحسره و الندامه يوم يري كل انسان منا عمله امامه،

برحمتك يا ارحم الراحمين!

اللهم اجعلنا ممن ينادي في الاخرة: كلوا و اشربوا هنيئا بما اسلفتم في الايام الخاليه [الحاقة:24] ،



و لا تجعلنا ممن ينادي فيها: اخسئوا فيها و لا تكلمون [المؤمنون:108] ،



برحمتك يا ارحم الراحمين!

اللهم هذا يوم وداع رمضان،

و انت رب رمضان و رب الشهور كلها،

يا رب العالمين

اللهم اجعلنا ممن قبلته في الجنان،

و عتقته من النيران،

يا رب العالمين!

اللهم هذا الدعاء و منك الاجابه و هذا الجهد و عليك التكلان.

سبحان ربك رب العزه عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالمين [الصافات:180-182] .

وصلي الله على نبينا محمد،

و على اله و صحبه و سلم.

بالصور ادعية العجمى 1815 1

849 مشاهدة

ادعية العجمى