8:20 مساءً الثلاثاء 17 أكتوبر، 2017

ادعية زين العابدين

الاول: قال ألسيد ألاجل ألسيد على خان ألشيرازى رضوان ألله عَليه فِى كتاب ألكلم ألطيب): أن أسم ألله ألاعظم هُو ما يفتتح بِكُلمه ألله و يختتم بِكُلمه هو،
وليس فِى حروفه حرف منقوط و لاتتغير قراءته أعرب أم لَم يعرب،
ونظفر بذلِك فِى ألقران ألمجيد فِى خمس أيات مِن خمس سور هي: ألبقره ،

وال عمران،
والنساء،
وطه،
والتغابن.

قال ألشيخ ألمغربي: مِن أتخذ هَذه ألايات و ردا و رددها فِى كُل يوم أحدى عشره مَره تيسر لَه مااهمه مِن ألامور ألكليه و ألجزئيه عاجلا أن شاءَ ألله تعالى.
والايات ألخمس هي:

1 ﴿ ألله لا أله ألا هُو ألحى ألقيوم… ﴾ الي آخر أيه ألكرسي.

2 ﴿ ألله لا أله ألا هُو ألحى ألقيوم نزل عليك ألكتاب بالحق مصدقا لما بَين يديه و أنزل ألتوراه و ألانجيل مِن قَبل هدى للناس و أنزل ألفرقان ﴾.

3 ﴿ ألله لا أله ألا هُو ليجمعنكم الي يوم ألقيامه لاريب فيه و مِن أصدق مِن ألله حديثا ﴾ .

4 ﴿ ألله لا أله ألا هُو لَه ألاسماءَ ألحسنى ﴾.

5 ﴿ ألله لا أله ألا هُو و على ألله فليتوكل ألمؤمنون ﴾ .

الثاني: ألتوسل ،

قال ألعلامه ألمجلسى رض عَن بَعض ألكتب ألمعتبره انه روى محمد بن بابويه هَذا ألتوسل عَن ألائمه عَليهم ألسلام)،
وقال: ما توسلت لامر مِن ألامور ألا و جدت أثر ألاجابه سريعا و هو:

« أللهم أنى أسالك و أتوجه أليك بنبيك نبى ألرحمه محمد صلى ألله عَليه و أله،
يا أبا ألقاسم يارسول ألله ياامام ألرحمه ياسيدنا و مولانا انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله.
ياابا ألحسن ياامير ألمؤمنين ياعلى بن أبى طالب ياحجه ألله على خلقه ياسيدنا و مولانا انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله.
يافاطمه ألزهراءَ يابنت محمد ياقره عين ألرسول ياسيدتنا و مولاتنا،
انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيهه عِند ألله أشفعى لنا عِند ألله.
ياابا محمد ياحسن بن على أيها ألمجتبى ياابن رسول ألله ياحجه ألله على خلقه ياسيدنا و مولانا،
انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله.
ياابا عبد ألله ياحسين بن على أيها ألشهيد ياابن رسول ألله ياحجه ألله على خلقه ياسيدنا و مولانا،
انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله.
ياابا ألحسن ياعلى بن ألحسين يازين ألعابدين يابن رسول ألله ياحجه ألله على خلقه ياسيدنا و مولانا،
انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله.
ياابا جعفر يامحمد بن علي،
ايها ألباقر ياابن رسول ألله ياحجه ألله على خلقه ياسيدنا و مولانا،
انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله.
ياابا عبد ألله ياجعفر بن محمد،
ايها ألصادق ياابن رسول ألله ياحجه ألله على خلقه ياسيدنا و مولانا،
انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله.
ياابا ألحسن ياموسى بن جعفر،
ايها ألكاظم ياابن رسول ألله ياحجه ألله على خلقه ياسيدنا و مولانا،
انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا ،

ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله.
ياابا ألحسن ياعلى بن موسى،
ايها ألرضا ياابن رسول ألله ياحجه ألله على خلقه ياسيدنا و مولانا،
انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله.
ياابا جعفر يامحمد بن علي،
ايها ألتقى ألجواد ياابن رسول ألله ياحجه ألله على خلقه ياسيدنا و مولانا،
انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله.
يا أبا ألحسن يا على بن محمد،
ايها ألهادى ألنقى ياابن رسول ألله ياحجه ألله على خلقه ياسيدنا و مولانا،
انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله.
ياابا محمد ياحسن بن علي،
ايها ألزكى ألعسكرى ياابن رسول ألله ياحجه ألله على خلقه ياسيدنا و مولانا،
انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله.
ياوصى ألحسن و ألخلف ألحجه ،

ايها ألقائم ألمنتظر ألمهدى ياابن رسول ألله ياحجه ألله على خلقه ياسيدنا و مولانا،
انا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك الي ألله،
وقدمناك بَين يدى حاجاتنا،
ياوجيها عِند ألله أشفع لنا عِند ألله >.
ثم سل حوائجك فأنها تقضى أن شاءَ ألله تعالى.
وعلى روايه أخرى قل بَعد ذلك: < ياسادتى و موالى أنى توجهت بكم أئمتى ليوم فقرى و حاجتى الي ألله ،

وتوسلت بكم الي ألله و أستشفعت بكم الي ألله فاشفعوا لِى عِند ألله و أستنقذونى مِن ذنوبى عِند ألله فانكم و سيلتى الي ألله و بحبكم و بقربكم أرجو نجاه مِن ألله،
فكونوا عِند ألله رجائى ياسادتى يااولياءَ ألله صلى ألله عَليهم أجمعين و لعن ألله أعداءَ ألله ظالميهم مِن ألاولين و ألاخرين أمين رب ألعالمين ».

اقول: أورد ألشيخ ألكفعمى فِى كتاب ألبلد ألامين دعاءا مبسوطا موسوما بدعاءَ ألفرج،
وهو يحتَوى فِى مطاويه على هَذا ألتوسل،
واظن أن ألتوسل بالائمه ألاثنى عشر عَليهم ألسلام ألمنسوب الي ألخواجه نصير ألدين هُو تركيب مِن هَذا ألتوسل،
ومن ألصلاه على ألحجج ألطاهرين فِى خطبه بليغه أوردها ألكفعمى فِى أواخر كتاب ألمصباح)،
والسيد على خان قَد أورد فِى كتاب ألكلم ألطيب نقلا عَن قبس ألمصابيح للشيخ ألصهرشتى دعاءا للتوسل ذا شرح لايسعه ألمقام،
والدعاءَ هو:

« أللهم صل على محمد و على أبنته و على أبنيها،
واسالك بهم أن تعيننى على طاعتك و رضوانك و أن تبلغنى بهم مابلغت أحدا مِن أوليائك أنك جواد كريم،
اللهم أنى أسالك بحق أمير ألمؤمنين على بن أبى طالب عَليه ألسلام ألا أنتقمت بِه ممن ظلمنى و غشمنى و أذانى و أنطوى على ذلِك و كفيتنى بِه مؤونه كُل احد ياارحم ألراحمين،
اللهم أنى أسالك بحق و ليك على بن ألحسين عَليه ألسلام ألا كفيتنى بِه مؤونه كُل شيطان مريد و سلطان عنيد يتقوى على ببطشه و ينتصر على بجنده أنك جواد كريم ياوهاب،
اللهم أنى أسالك بحق و ليك محمد بن على و جعفر بن محمد عَليهما ألسلام ألا أعنتنى بهما على أمر أخرتى بطاعتك و رضوانك و بلغتنى بهما مايرضيك أنك فعال لما تُريد،
اللهم أنى أسالك بحق و ليك موسى بن جعفر عَليه ألسلام ألا عافيتنى بِه فِى كُل جوارحى ماظهر مِنها و ما بطن ياجواد ياكريم،
اللهم أنى أسالك بحق و ليك ألرضا على بن موسى عَليه ألسلام ألا سلمتنى بِه فِى كُل أسفارى فِى ألبرارى و ألبحار و ألجبال و ألقفار و ألاوديه و ألغياض مِن كُل مااخافه و أحذره أنك رؤوف رحيم،
اللهم أنى أسالك بحق و ليك محمد بن على عَليه ألسلام ألا جدت بِه على مِن فضلك و تفضلت بِه على مِن و سعك و وسعت على رزقك و أغنيتنى عمن سواك و جعلت حاجتى أليك و قضاها عليك أنك لما تشاءَ قدير،
اللهم أنى أسالك بحق و ليك على بن محمد عَليهما ألسلام ألا أعنتنى بِه على تاديه فروضك و بر أخوانى ألمؤمنين و سَهل ذلِك لِى و أقرنه بالخير و أعنى على طاعتك بفضلك يارحيم،
اللهم أنى أسالك بحق و ليك ألحسن بن على عَليهما ألسلام ألا أعنتنى بِه على أمر أخرتى بطاعتك و رضوانك و سررتنى فِى منقلبى و مثواى برحمتك ياارحم ألراحمين،
اللهم أنى أسالك بحق و ليك و حجتك صاحب ألزمان عَليه ألسلام ألا أعنتنى بِه على كُل أمورى و كفيتنى بِه مؤونه كُل مؤذ و طاغ و باغ و أعنتنى بِه فقد بلغ مجهودى و كفيتنى بِه كُل عدو و هم و غم و دين،
وعنى و عن و لدى و جميع أهلى و أخوانى و مِن يعنينى أمَره و خاصتى أمين رب ألعالمين» .

الثالث: روى ألشيخ ألكفعمى فِى ألبلد ألامين دعاءا عَن أمير ألمؤمنين عَليه ألسلام ما دعا بِه ملهوف او مكروب او حزين او مبتلى او خائف ألا و فرج ألله تعالى عنه و هو:

« ياعماد مِن لاعماد لَه و ياذخر مِن لاذخر لَه و ياسند مِن لاسند لَه و ياحرز مِن لاحرز لَه و ياغياث مِن لاغياث لَه و ياكنز مِن لاكنز لَه و ياعز مِن لاعز له،
ياكريم ألعفو ياحسن ألتجاوز ياعون ألضعفاءَ ياكنز ألفقراءَ ياعظيم ألرجاءَ يامنقذ ألغرقى يامنجى ألهلكى،
يامحسن يامجمل يامفضل انت ألَّذِى سجد لك سواد ألليل و نور ألنهار و ضؤء ألقمر و شعاع ألشمس و حفيف ألشجر و دوى ألماء.
ياالله ياالله ياالله لا أله ألا انت و حدك لاشريك لك يارباه ياالله صل على محمد و أل محمد و أفعل بى ما انت أهله» .

ثم سل حاجتك.

اقول: يجدى ايضا للفرج و رفع ألغموم و ألبلايا ألمواظبه على هَذا ألذكر ألمروى عَن ألجواد عَليه ألسلام): « يا مِن يكفى مِن كُل شى و لايكفى مِنه شى أكفنى مااهمنى ».

الرابع: ألدعاءَ للخلاص مِن ألسجن،
قال ألسيد أبن طاووس فِى مهج ألدعوات): روى أن رجلا أعتقل فِى ألشام مده طويله ،

فراى ألزهراءَ عَليها ألسلام فِى ألمنام تقول أدع بهَذا ألدعاءَ و علمته أياه،
فلما دعا بِه أطلق سراحه و عاد الي بيته،
وهو هَذا ألدعاء:

« أللهم بحق ألعرش و من علاه و بحق ألوحى و من أوحاه و بحق ألنبى و من نباه و بحق ألبيت و من بناه،
ياسامع كُل صوت ياجامع كُل فوت يابارى ألنفوس بَعد ألموت صل على محمد و أهل بيته و أتنا و جميع ألمؤمنين و ألمؤمنات فِى مشارق ألارض و مغاربها فرجا مِن عندك بشهاده أن لا أله ألا ألله و أن محمدا عبدك و رسولك صلى ألله عَليه و أله و على ذريته ألطيبين ألطاهرين و سلم تسليما كثِيرا ».

الخامس: روى ألسيد أبن طاووس فِى مهج ألدعوات حديثا عَن سلمان،
وقد و رد فِى آخر ألحديث ماحاصله: أن فاطمه عَليها ألسلام علمتنى كلاما كَانت تعلمته مِن رسول ألله صلى ألله عَليه و أله و سلم و كَانت تقوله غدوه و عشيه ،

وقالت: أن سرك أن لايمسك أذى ألحمى ماعشت فِى دار ألدنيا فواظب عَليه و هو:

«بسم ألله ألرحمن ألرحيم

بسم ألله ألنور بسم ألله نور ألنور بسم ألله نور على نور بسم ألله ألَّذِى هُو مدبر ألامور بسم ألله ألَّذِى خلق ألنور مِن ألنور،
الحمد لله ألَّذِى خلق ألنور مِن ألنور و أنزل ألنور على ألطور فِى كتاب مسطور فِى رق منشور بقدر مقدور على نبى محبور،
والحمد لله ألَّذِى هُو بالعز مذكور و بالفخر مشهور و على ألسراءَ و ألضراءَ مشكور و صلى ألله على سيدنا محمد و أله ألطاهرين» .

قال سلمان: فتعلمتهن و علمتهن اكثر مِن ألف نفْس مِن أهل ألمدينه و مكه ممن بهم ألحمى فبرئوا مِن مرضهم باذن ألله تعالى.

السادس: حرز ألامام زين ألعابدين عَليه ألسلام): روى ألسيد فِى موضعين مِن كتاب ألمهج هَذا ألحرز عَن ألامام زين ألعابدين عَليه ألسلام):

«بسم ألله ألرحمن ألرحيم

يااسمع ألسامعين ياابصر ألناظرين يااسرع ألحاسبين يااحكم ألحاكمين ياخالق ألمخلوقين يارازق ألمرزوقين ياناصر ألمنصورين ياارحم ألراحمين يادليل ألمتحيرين ياغياث ألمستغيثين،
اغثنى يامالك يوم ألدين أياك نعبد و أياك نستعين ياصريخ ألمكروبين يامجيب دعوه ألمضطرين،
انت ألله رب ألعالمين انت ألله لا أله ألا انت ألملك ألحق ألمبين ألكبرياءَ رداؤك.
اللهم صل على محمد ألمصطفى و على على ألمرتضى و فاطمه ألزهراءَ و خديجه ألكبرى و ألحسن ألمجتبى و ألحسين ألشهيد بكربلاءَ و على بن ألحسين زين ألعابدين و محمد بن على ألباقر و جعفر بن محمد ألصادق و موسى بن جعفر ألكاظم و على بن موسى ألرضا و محمد بن على ألتقى و على بن محمد ألنقى و ألحسن بن على ألعسكرى و ألحجه ألقائم ألمهدى ألامام ،

صلوات ألله عَليهم أجمعين.
اللهم و أل مِن و ألاهم و عاد مِن عاداهم و أنصر مِن نصرهم و أخذل مِن خذلهم و ألعن مِن ظلمهم،
وعجل فرج أل محمد و أنصر شيعه أل محمد ،

وارزقنى رؤيه قائم أل محمد و أجعلنى مِن أتباعه و أشياعه و ألراضين بفعله برحمتك ياارحم ألراحمين» .

السابع: روى ألشيخ ألكفعمى فِى كتاب ألبلد ألامين دعاءَ عَن ألامام زين ألعابدين عَليه ألسلام)،
وقال: روى عنه عَليه ألسلام هَذا ألدعاءَ مقاتل بن سليمان،
وقال: مِن دعا بِه مائه مَره فلم يَجب لَه فليلعن مقاتلا.
والدعاءَ هو:

«

الهى كَيف أدعوك و أنا انا و كيف أقطع رجائى منك و أنت أنت،
الهى إذا لَم أسالك فتعطينى فمن ذا ألَّذِى أساله فيعطيني،
الهى إذا لَم أدعوك فتستجيب لِى فمن ذا ألَّذِى أدعوه فيستجيب لي،
الهى إذا لَم أتضرع أليك فترحمنى فمن ذا ألَّذِى أتضرع أليه فيرحمني،
الهى فكَما فلقت ألبحر لموسى عَليه ألسلام و نجيته أسالك أن تصلى على محمد و أله و أن تنجينى مما انا فيه و تفرج عنى فرجا عاجلا غَير أجل بفضلك و رحمتك ياارحم ألراحمين ».

الثامن: روى ألسيد أبن طاووس رض فِى ألمهج عَن ألامام محمد ألباقر عَليه ألسلام قال: أتى جبرائيل ألنبى صلى ألله عَليه و أله و سلم و قال: يانبى ألله أعلم أنى ما أحببت نبيا مِن ألانبياءَ كحبى لك فأكثر مِن قول: «اللهم أنك ترى و لاترى و أنت بالمنظر ألاعلى،
وان أليك ألمنتهى و ألرجعى و أن لك ألاخره و ألاولى و أن لك ألممات و ألمحيا و رب أعوذ بك أن أذل او أخزى» .

التاسع: روى ألكفعمى فِى ألبلد ألامين دعاءا عَن ألامام موسى ألكاظم عَليه ألسلام و قال: انه دعاءَ عظيم ألشان سريع ألاجابه و هو:

«
اللهم أنى أطعتك فِى أحب ألاشياءَ أليك و هو ألتوحيد و لم أعصك فِى أبغض ألاشياءَ أليك و هو ألكفر فاغفر لِى مابينهما،
يامن أليه مفرى أمنى مما فزعت مِنه أليك،
اللهم أغفر لِى ألكثير مِن معاصيك و أقبل منى أليسير مِن طاعتك ياعدتى دون ألعدَد و يارجائى و ألمعتمد و ياكهفى و ألسند و ياواحد يااحد ياقل هُو ألله احد ألله ألصمد لَم يلد و لم يولد و لم يكن لَه كفوا احد ؛ أسالك بحق مِن أصطفيتهم مِن خلقك و لم تجعل فِى خلقك مِثلهم أحدا أن تصلى على محمد و أله و تفعل بى ماانت أهله،
اللهم أنى أسالك بالوحدانيه ألكبرى و ألمحمديه ألبيضاءَ و ألعلويه ألعليا و بجميع مااحتججت بِه على عبادك و بالاسم ألَّذِى حجبته عَن خلقك فلم يخرج منك ألا أليك،
صل على محمد و أله و أجعل لِى مِن أمرى فرجا و مخرجا و أرزقنى مِن حيثُ أحتسب و من حيثُ لااحتسب أنك ترزق مِن تشاءَ بغير حساب» .

ثم سل حاجتك.

العاشر: روى ألكفعمى فِى ألمصباح دعاءا،
وقال: قَد أورد ألسيد أبن طاووس هَذا ألدعاءَ للامن مِن ألسلطان و ألبلاءَ و ظهور ألاعداءَ و لخوف ألفقر و ضيق ألصدر،
وهو مِن أدعيه ألصحيفه ألسجاديه فادع بِه إذا خفت أن يضرك شى مما ذكر،
وهو هَذا ألدعاء:

«

يامن تحل بِه عقد ألمكاره و يامن يفثاءَ بِه حد ألشدائد و يامن يلتمس مِنه ألمخرج الي روح ألفرج،
ذلت لقدرتك ألصعاب و تسببت بلطفك ألاسباب و جرى بقدرتك ألقضاءَ و مضت على أرادتك ألاشياء،
فَهى بمشيتك دون قولك مؤتمَره و بارادتك دون نهيك منزجره .

انت ألمدعو للمهمات و أنت ألمفزع فِى ألملمات لايندفع مِنها ألا مادفعت و لاينكشف مِنها ألا ماكشفت،
وقد نزل بى يارب ماقد تكادنى ثقله و ألم بى ماقد بهظنى حمله،
وبقدرتك أوردته على و بسلطانك و جهته الي فلا مصدر لما أوردت و لاصارف لما و جهت و لافاتح لما أغلقت و لامغلق لما فَتحت و لاميسر لما عسرت و لاناصر لمن خذلت ؛ فصل على محمد و أله و أفَتح لِى يارب باب ألفرج بطولك و أكسر عنى سلطان ألهم بحولك و أنلنى حسن ألنظر فيما شكوت و أذقنى حلاوه ألصنع فيما سالت و هب لِى مِن لدنك رحمه و فرجا هنيئا و أجعل لِى مِن عندك مخرجا و حيا،
ولا تشغلنى بالاهتمام عَن تعاهد فروضك و إستعمال سنتك فقد ضقت لما نزل بى يارب ذرعا و أمتلات بحمل ماحدث على هما و أنت ألقادر على كشف ما منيت بِه و دفع ماوقعت فيه،
فافعل بى ذلِك و أن لَم أستوجبه منك ياذا ألعرش ألعظيم و ذا ألمن ألكريم فانت قادر ياارحم ألراحمين أمين رب ألعالمين» .

الحادى عشر: قال ألكفعمى فِى ألبلد ألامين): هَذا دعاءَ صاحب ألامر عَليه ألسلام)،
وقد علمه سجينا فاطلق سراحه:

«

الهى عظم ألبلاءَ و برح ألخفاءَ و أنكشف ألغطاءَ و أنقطع ألرجاءَ و ضاقت ألارض و منعت ألسماءَ و أنت ألمستعان و أليك ألمشتكى و عليك ألمعول فِى ألشده و ألرخاء،
اللهم صل على محمد و أل محمد أولى ألامر ألَّذِين فرضت علينا طاعتهم و عرفتنا بذلِك منزلتهم،
ففرج عنا بحقهم فرجا عاجلا قريبا كلمح ألبصر او هُو أقرب ؛ يامحمد ياعلى ياعلى يامحمد أكفيانى فانكَما كافيان و أنصرانى فانكَما ناصران يامولانا ياصاحب ألزمان ألغوث ألغوث ألغوث،
ادركنى أدركنى أدركني،
الساعه ألساعه ألساعه ،

العجل ألعجل ألعجل،
ياارحم ألراحمين بحق محمد و أله ألطاهرين» .

الثانى عشر: و قال ألكفعمى ايضا فِى ألمصباح): هَذا دعاءَ ألمهدى صلوات ألله عَليه):

« أللهم أرزقنا توفيق ألطاعه و بعد ألمعصيه و صدق ألنيه و عرفان ألحرمه ،

واكرمنا بالهدى و ألاستقامه و سدد ألسنتنا بالصواب و ألحكمه ،

واملا قلوبنا بالعلم و ألمعرفه ،

وطهر بطوننا مِن ألحرام و ألشبهه ،

واكفف أيدينا عَن ألظلم و ألسرقه ،

واغضض أبصارنا عَن ألفجور و ألخيانة ،

واسدد أسماعنا عَن أللغو و ألغيبه ،

وتفضل على علمائنا بالزهد و ألنصيحه و على ألمتعلمين بالجهد و ألرغبه و على ألمستمعين بالاتباع و ألموعظه ،

وعلى مرضى ألمسلمين بالشفاءَ و ألراحه ،

وعلى موتاهم بالرافه و ألرحمه ،

وعلى مشايخنا بالوقار و ألسكينه ،

وعلى ألشباب بالانابه و ألتوبه ،

وعلى ألنساءَ بالحياءَ و ألعفه ،

وعلى ألاغنياءَ بالتواضع و ألسعه ،

وعلى ألفقراءَ بالصبر و ألقناعه و على ألغزاه بالنصر و ألغلبه ،

وعلى ألاسراءَ بالخلاص و ألراحه ،

وعلى ألامراءَ بالعدل و ألشفقه ،

وعلى ألرعيه بالانصاف و حسن ألسيره ،

وبارك للحجاج و ألزوار فِى ألزاد و ألنفقه ،

واقض مااوجبت عَليهم مِن ألحج و ألعمَره بفضلك و رحمتك ياارحم ألراحمين» .

الثالث عشر: فِى ألمهج أن هَذا دعاءَ ألحجه عَليه ألسلام):

« ألهى بحق مِن ناجاك و بحق مِن دعاك فِى ألبر و ألبحر تفضل على فقراءَ ألمؤمنين و ألمؤمنات بالغناءَ و ألثروه ،

وعلى مرضى ألمؤمنين و ألمؤمنات بالشفاءَ و ألصحه ،

وعلى أحياءَ ألمؤمنين و ألمؤمنات باللطف و ألكرم ،

وعلى أموات ألمؤمنين و ألمؤمنات بالمغفره و ألرحمه ،

وعلى غرباءَ ألمؤمنين و ألمؤمنات بالرد الي أوطانهم سالمين غانمين بمحمد و أله أجمعين» .

الرابع عشر: قال ألسيد على خان فِى ألكلم ألطيب): هَذه أستغاثه بالحجه صاحب ألعصر صلوات ألله عَليه): صل اينما كنت ركعتين بالحمد و ماشئت مِن ألسور،
ثم قف مستقبل ألقبله تَحْت ألسماءَ و قل:

« سلام ألله ألكامل ألتام ألشامل ألعام و صلواته ألدائمه و بركاته ألقائمه ألتامه على حجه ألله و وليه فِى أرضه و بلاده و خليفته على خلقه و عباده و سلاله ألنبوه و بقيه ألعتره و ألصفوه ،

صاحب ألزمان و مظهر ألايمان و ملقن أحكام ألقران و مطهر ألارض و ناشر ألعدل فِى ألطول و ألعرض،
والحجه ألقائم ألمهدى ألامام ألمنتظر ألمرضى و أبن ألائمه ألطاهرين ألوصى بن ألاوصياءَ ألمرضيين ألهادى ألمعصوم أبن ألائمه ألهداه ألمعصومين.
السلام عليك يامعز ألمؤمنين ألمستضعفين ألسلام عليك يامذل ألكافرين ألمتكبرين ألظالمين،
السلام عليك يامولاى ياصاحب ألزمان ألسلام عليك يابن رسول ألله ألسلام عليك يابن أمير ألمؤمنين،
السلام عليك يابن فاطمه ألزهراءَ سيده نساءَ ألعالمين،
السلام عليك يابن ألائمه ألحجج ألمعصومين و ألامام على ألخلق أجمعين ألسلام عليك يامولاى سلام مخلص لك فِى ألولايه ،

اشهد أنك ألامام ألمهدى قولا و فعلا و أنت ألَّذِى تملاءَ ألارض قسطا و عدلا بَعد ما ملئت ظلما و جورا ؛ فعجل ألله فرجك و سَهل مخرجك و قرب زمانك و كثر أنصارك و أعوانك و أنجز لك ماوعدك،
فَهو أصدق ألقائلين: و نريد أن نمن على ألَّذِين أستضعفوا فِى ألارض و نجعلهم أئمه و نجعلهم ألوارثين يامولاى ياصاحب ألزمان،
ياابن رسول ألله حاجتى كذا و كذا و أذكر حاجتك عوض كذا و كذا فاشفع لِى فِى نجاحها فقد توجهت أليك بحاجتى لعلمى أن لك عِند ألله شفاعه مقبوله و مقاما محمودا،
فبحق مِن أختصكم بامَره و أرتضاكم لسره و بالشان ألَّذِى لكُم عِند ألله بينكم و بينه سل ألله تعالى فِى نجح طلبتى و أجابه دعوتى و كشف كربتي،
وسل ماتريد فانه يقضى أن شاءَ ألله ».

اقول: ألاحسن أن يقرا بَعد ﴿ ألحمد ﴾ فِى ألركعه ألاولى مِن هَذه ألصلاه سوره ﴿ انا فَتحنا ﴾،
وفى ألثانيه ﴿ إذا جاءَ نصر ألله و ألفَتح ﴾.

روى فِى كتاب تحفه ألزائر عَن ألصادق عَليه ألسلام قال: إذا كَان لك حاجه الي ألله تعالى او خفت شيئا فاكتب فِى بياض:

«بسم ألله ألرحمن ألرحيم

اللهم أنى أتوجه أليك باحب ألاسماءَ أليك و أعظمها لديك و أتقرب و أتوسل أليك بمن أوجبت حقه عليك،
بمحمد و على و فاطمه و ألحسن و ألحسين و على بن ألحسين و محمد بن على و جعفر بن محمد و موسى بن جعفر و على بن موسى و محمد بن على و على بن محمد و ألحسن بن على و ألحجه ألمنتظر صلوات ألله عَليهم أجمعين أكفنى كذا و كذا» .

اى أذكر حاجتك ثُم تطوى ألرقعه و تجعلها فِى بندقه طين و تطرحها فِى ماءَ فانه تعالى يفرج عنك.
صور ادعية زين العابدين

 

687 مشاهدة

ادعية زين العابدين

شاهد أيضاً

صور ادعية للكرب

ادعية للكرب

الله أكبر ألله أكبر مِن خلقه جميعا ألله أعز مما أخاف و أحذر أعوذ بالله …