6:48 مساءً الإثنين 25 سبتمبر، 2017

ادعية لجلب الحظ

صور ادعية لجلب الحظ

يحكى انه فِى عصر ألشيخ أحمد بن حنبل ،

كان ألشيخ أحمد مسافرا فمر بمسجد يصلى فيه و لم يكن يعرف أحدا فِى تلك ألمنطقه و كان و قْت ألنوم قَد حان فافترش ألشيخ أحمد مكانه فِى ألمسجد و أستلقى فيه لينام و بعد لحظات إذا بحارس ألمسجد يطلب مِن ألشيخ عدَم ألنوم فِى ألمسجد و يطلب مِنه ألخروج و كان هَذا ألحارس لا يعرف ألشيخ أحمد ،

فقال ألشيخ أحمد لا أعرف لِى مكان أنام فيه و لذلِك أردت ألنوم هُنا فرفض ألحارس أن ينام ألشيخ و بعد تجاذب أطراف ألحديث قام ألحارس بجر ألشيخ أحمد الي ألخارِج جرا و ألشيخ متعجب .
.
حتى و صل الي خارِج ألمسجد .

وعِند و صولهم للخارِج إذا باحد ألاشخاص يمر بهم و ألحارس يجر ألشيخ فسال ما بكم فقال ألشيخ أحمد لا أجد مكانا أنام فيه و ألحارس يرفض أن أنام فِى ألمسجد ،

فقال ألرجل تعال معى لبيتى لتنام هُناك ،

فذهب ألشيخ أحمد معه و هُناك تفاجا ألشيخ بكثره تسبيح هَذا ألرجل و قد كَان خبازا و هو يعد ألعجين و يعمل فِى ألمنزل كَان يكثر مِن ألاستغفار فاحس ألشيخ بان أمر هَذا ألرجل عظيم مِن كثره تسبيحه .
.
فقال ألخباز نعم و والله أن كُل ما أدعو ألله دعائا يستجاب لِى ،
الا دعاءا و أحدا لَم يستجاب حتّي ألآن ،

فقال ألشيخ و ما ذاك ألدعاءَ فقال ألخباز أن أرى ألامام أحمد بن حنبل فقال ألشيخ انا ألامام أحمد بن حنبل فوالله أننى كنت أجر أليك جرا ،

وهاقد أستجيبت أستغفر ألله رب أغفر لِى أستغفر ألله و أتوب أليه لا أله ألا انت سبحانك أنى كنت مِن ألظالمين أستغفر ألله ألَّذِى لا أله ألا هُو ألحى ألقيوم و أتوب أليه.

قال تعالى :(استغفروا ربكم انه كَان غفارا يرسل ألسماءَ عليكم مدرارا و يمددكم باموال و بنين و يجعل لكُم جنات و يجعل لكُم انهارا)

روى عبد ألرزاق عَن ألحسن:ان أصحاب رسول ألله صلى ألله عَليه و سلم سالوه:اين ربنا؟فانزل ألله(واذا سالك عبادى عنى فانى قريب أجيب دعوه ألداع إذا دعان)
روى ألترمذى عنه:انه صلوات ألله عَليه و سلامه قال:”من سره أن يستجيب ألله تعالى لَه عِند ألشدائد فليكثر ألدعاءَ فِى ألرخاء”
عن عائشه رضى ألله عنها قالت:قال رسول ألله صلى ألله عَليه و سلم”لا يغنى حذر مِن قدر و ألدعاءَ ينفع مما نزل و مما لَم ينزل و أن ألبلاءَ لينزل فيلقاه ألدعاءَ فيعتلجان(يتصارعات و يتدافعان)الى يوم ألقيامه ”رواه ألطبراني
عن أبى امامه قال:قيل:يارسول ألله اى ألدعاءَ أسمع قال:”جوف ألليل ألاخر و دبر
الصلوات ألمكتوبه ”رواه ألترمذي

من تعار مِن ألليل(اى سهر و تقلب على ألفراش)فقال: لا أله ألا ألله و حده لا شريك لَه له ألملك و له ألحمد و هو على كُل شئ قدير ألحمد لله،
وسبحان ألله،
ولا أله ألا ألله،
والله أكبر ،

ولا حَول و لا قوه ألا بالله ثُم قال:اللهم أغفر لِى او دعا أستجيب لَه فإن تؤضا و صلى قَبلت صلاته
اداب ألدعاء:

1.تحرى ألحلال

2.استقبال ألقبله أن أمكن

3.تحرى ألاوقات ألفاضله كيوم عرفه ،
شهر رمضان،يوم ألجمعه ،
الثلث ألاخير مِن ألليل،وقت ألسحر،اثناءَ ألسجود،نزل ألغيث،بين ألاذان و ألاقامه ،
التقاءَ ألجيوش،عِند ألوجل و رقه ألقلب)

4.البدء بحمد ألله و ألثناءَ عَليه و ألصلاه على ألنبى صلى ألله عَليه و سلم

5.رفع أليدين حذو ألمنكبين روى عَن سلمان أن رسول ألله ص قال:”ان ربكم تبارك و تعالى حى كريم يستحى مِن عبده إذا رفع يديه أليه أن يردهما صفرا”

6.حضور ألقلب و ألتوسل لله

7.عدَم أستبطاءَ ألدعاء

8.الدعاءَ مَع ألجزم بالاجابه لما رواه داود عَن أبى هريره أن رسول ألله(ص قال:”لا يقولن أحدكم:اللهم أغفر لِى أن شئت أللهم أرحمنى أن شئت ليعزم ألمساله فانه لا مكره له”

9.تكرارالدعاءَ ثلاثا

10.اذا دعى لغيره فليبدا بنفسه

الدعاءَ بظهر ألغيب:عن أبى داود و ألترمذي :ان ألنبى صلى ألله عَليه و سلم قال:”اسرع ألدعاءَ أجابه دعوه غائب لغائب”

من صيغ ألدعاءَ ألمستجاب بامر ألله:

عن بريده  :ان رسول ألله صلى ألله عَليه و سلم سمع رجلا يقول:”اللهم أنى أسالك بانى أشهدك أنك انت ألله لا أله ألا انت ألاحد ألصمد ألَّذِى لَم يلد و لم يولد و لم يكن لَه كفوا أحد” فقال:”لقد سالت باسمك ألاعظم ألَّذِى إذا سئل بِه أعطى و أذا دعى بِه أجاب” رواد أبو داود و ألترمذي
عن معاذ بن جبل أن ألنبى ص سمع رجلا و هو يقول:ياذا ألجلال و ألاكرام فقال:”قد
استجيب لك فسل” رواه ألترمذي

عن أنس قال:مر رسول ألله(ص بابى عياش و هو يصلى و يقول:”اللهم أنى أسالك بان لك
الحمد،
لا أله ألا أنت،
ياحنان،يامنان،يابديع ألسموات و ألارض،ياذا ألجلال و ألاكرام،ياحى ياقيوم” فقال رسول ألله صلى ألله عَليه و سلم:”لقد سالت ألله باسمه ألاعظم ألَّذِى إذا دعى بِه أجاب و أذا سئل بِه أعطي”رواه أحمد و غيره

عن معاويه قال:سمعت رسول ألله يقول:”من دعا بهؤلاءَ ألكلمات ألخمس،لم يسال ألله شيئا ألا أعطاه أياه:لا أله ألا ألله،
والله أكبر،
لا أله ألا ألله و حده لا شريك له،
له ألملك و له ألحمد و هو على كُل شئ قدير،
لا أله ألا ألله و لا حَول و لا قوه ألا بالله” رواه ألطبراني
ادعيه ألرزق :

الاستغفار يجلب كُل خير ،

فاكثروا مِنه تنالون ما ترجون قال عز و جل : فقلت أستغفروا ربكم انه كَان غفارا يرسل ألسماءَ عليكم مدرارا و يمددكم باموال و بنين و يجعل لكُم انهارا ما لكُم لا ترجون لله و قارا و قد خلقكم أطوارا سوره نوح 10 – 14
عن أبن مسعود رضى ألله عنه قال : قال رسول ألله صلى ألله عَليه و سلم : مِن قرا سوره ألواقعه فِى كُل ليله لَم تصبه فاقه أبدا أخرجه ألترمذي
روى ألترمذى عَن على رضى ألله عنه:ان مكاتبا جاءه فقال: أنى عجزت عَن كتابتى فاعنى فقال: ألا أعلمك كلمات علمنيهن رسول ألله لَو كَان عليك مِثل جبل صبر دينا أداه ألله عنك .

قل أللهم أكفنى بحلالك عَن حرامك ،

و أغننى بفضلك عمن سواك )
وكان ألامام على رضى ألله عنه يدعو بهَذا ألدعاءَ ألعظيم طلبا للرزق مَع أخذه باسباب ألعمل و ألسعي : أللهم صن و جهى باليسار و لا تبذل جاهى بالاقتار فاسترزق رزقك مِن غَيرك ،

و أستعطف شرار خلقك ،

و أبتلى بحمد مِن أعطانى ،

و أفتن بذم مِن مَنعنى ،

و انت مِن و راءَ ذلِك كله و لى ألاجابه و ألمنع )
وعن جرير رضى ألله عنه قال : قال ألنبى صلى ألله عَليه و سلم : مِن قرا قل هُو ألله احد حين يدخل منزله نفت ألفقر عَن أهل ذلِك ألمنزل و ألجيران أخرجه ألحاكم
عن عائشه رضى ألله عنها قالت : دخل على أبو بكر فقال : سمعت مِن رسول ألله صلى ألله عَليهو سلم دعاءَ علمنيه قلت : ماهُو قال : كَان عيسى أبن مريم عَليه ألسلام يعلم أصحابه ،

قال : لَو كَان على أحدكم جبل ذهب دينا فدعا ألله بذلِك ألدعاءَ لقضاه ألله عنه :
(اللهم فارج ألهم ،

و كاشف ألغم ،

و مجيب دعوه ألمضطرين ،

رحمان ألدنيا و ألاخره و رحيمهما ،

انت ترحمنا فارحمنى برحمه يغنينى بها عَن رحمه مِن سواك)

قال أبو بكر رضى ألله عنه : فكنت أدعو ألله بذلِك فاتانى ألله بفائده فقضى عنى ديني

  • ادعية الحظ
  • ادعية لجلب الحظ
1٬309 مشاهدة

ادعية لجلب الحظ

شاهد أيضاً

صور ادعية للكرب

ادعية للكرب

الله أكبر ألله أكبر مِن خلقه جميعا ألله أعز مما أخاف و أحذر أعوذ بالله …