6:47 صباحًا الإثنين 21 مايو، 2018

ادعية هاني الرفاعي

صور ادعية هاني الرفاعي

صدق الله ألعظيم ألَّذِى لا أله ألا هو،
المتوحدْ بالجلال..
وبكمال ألجمال..
تعظيما و تكبيرا،
المتفردْ بتصريف ألاحوال عَلَي ألتفصيل و ألاجمال تقديرا و تدبيرا،
المتعالى بعظمته و مجده،
الذى نزل ألفرقان عَلَي عَبده ليَكون للعالمين نذيرا [الفرقان:1] .

وصدق رسوله ألكريم،
الذى أرسله الي ألثقلين بشيرا و نذيرا،
وداعيا الي الله باذنه و سراجا منيرا [الاحزاب:46] .

صدق الله ألعظيم ألتواب،
الغفور ألوهاب،
الذى خضعت لعظمته ألرقاب،
وذلت لجبروته ألصعاب،
ولانت لقدرته ألشدائدْ ألصلاب،
رب ألارباب،
ومسَبب ألاسباب،
وخالق عَباده مِن تراب،
منزل ألكتاب،
غافر ألذنب و قابل ألتوب شديدْ ألعقاب ذى ألطول لا أله ألا هُو [غافر:3] عََليه توكلنا و أليه ألماب.

صدق مِن لَم يزل جليلا،
صدق مِن حسبنا بِه كفيلا،
صدق مِن أتخذناه و كيلا،
صدق ألهادى أليه سبيلا،
صدق ألله،
ومن أصدق مِن الله قيلا [النساء:122] .

صدق الله ألعظيم،
وصدق رسوله ألكريم،
قل صدق الله فاتبعوا مله أبراهيم حنيفا [ال عَمران:95] .

صدق الله ألَّذِى لا أله ألا هو،
الرحمن ألرحيم،
الحى ألقيوم،
ونحن عَلَي ما قال ربنا و خالقنا مِن ألشاهدين،
ولما أوجب و ألزم غَير جاحدين،
والحمدْ لله رب ألعالمين.

وصلواته و سلامة عَلَي خاتم ألنبيين،
وعلي أله و أصحابه و ألتابعين،
وعلي أزواجه ألطاهرات أمهات ألمؤمنين،
وعنا معهم،
برحمتك يا أرحم ألراحمين!

اللهم لك ألحمدْ عَلَي ما أنعمت بِه عَلينا مِن نعمك ألعظيمه،
والائك ألجسيمه،
حيثُ أنزلت عَلينا خير كتبك،
وارسلت ألينا افضل رسلك،
وشرعت لنا افضل شرائع دينك،
جعلتنا مِن خير أمه أخرجت للناس،
وهديتنا لمعالم دينك،
لك ألحمدْ عَلَي ما يسرته مِن صيام رمضان و قيامه،
وتلاوه كتابك ألعزيز،
الذى لا ياتيه ألباطل مِن بَين يديه و لا مِن خَلفه تنزيل مِن حكيم حميدْ [فصلت:42] .

اللهم لك ألحمدْ كَما هديتنا للاسلام،
وعلمتنا ألحكمه و ألقران.

نسالك أللهم بِكُل أسم هُو لك،
سميت بِه نفْسك،
او أنزلته فِى كتابك،
او عَلمته أحدا مِن خلقك،
او أستاثرت بِه فِى عَلم ألغيب عَندك،
ان تجعل ألقران ألعظيم ربيع قلوبنا،
ونور صدورنا،
وجلاءَ أحزاننا،
وذهاب همومنا،
وذهاب غمومنا،
وسائقنا و دليلنا أليك،
والي جنات ألنعيم.
اللهم و ذكرنا مِنه ما نسينا،
وعلمنا مِنه ما جهلنا،
وارزقنا تلاوته أناءَ ألليل و أطراف ألنهار عَلَي ألوجه ألَّذِى يرضيك عَنا.
اللهم و أجعلنا ممن يحل حلاله،
ويحرم حرامه،
ويعمل بمحكمه،
ويؤمن بمتشابهه،
ويتلوه حق تلاوته.
اللهم و أجعلنا ممن يقيم حدوده،
ولا تجعلنا ممن يقيم حروفه و يضيع حدوده،
واجعلنا مِن أهل ألقران ألَّذِين هُم أهلك و خاصتك،
يا رب ألعالمين!

اللهم و أجعل ألقران لقلوبنا ضياء،
ولابصارنا جلاء،
ولاسقامنا دواء،
ولذنوبنا ممحصا،
وعن ألنار مخلصا.
اللهم و ألبسنا بِه ألحلل،
واسكنا بِه ألظلل،
وادفع عَنا بِه ألنقم،
واجعلنا عَِندْ ألجزاءَ مِن ألفائزين،
وعِندْ ألنعماءَ مِن ألشاكرين،
وعِندْ ألبلاءَ مِن ألصابرين،
ولا تجعلنا ممن أستهوته ألشياطين،
فشغلته بالدنيا عََن ألدين،
فاصبح مِن ألنادمين،
وفي ألاخره مِن ألخاسرين.

اللهم و أنفعنا و أرفعنا بالقران ألعظيم،
الذى رفعت مكانه،
وايدت سلطانه،
وبينت برهانه،
وقلت يا أعز مِن قائل سبحانه:
فاذا قراناه فاتبع قرانه ثُم أن عَلينا بيانه [القيامه:18-19] ،

احسن كتبك نظاما،
وافصحها كلاما،
وابينها حلالا و حراما،
محكم ألبيان،
ظاهر ألبرهان،
محروس مِن ألزياده و ألنقصان،
لا ياتيه ألباطل مِن بَين يديه و لا مِن خَلفه تنزيل مِن حكيم حميدْ [فصلت:42] .

اللهم فاوجب لنا بِه ألشرف ألمزيد،
ووفقنا جميعا للعمل ألصالح ألرشيد،
واجعلنا بتلاوه كتابك منتفعين،
والي خطابه مستمعين،
والي أوامَره و نواهيه خاضعين،
وعِندْ ختمه مِن ألفائزين،
ولثوابه حائزين،
ولك فِى كُل شهورنا ذاكرين،
ولك فِى كُل أمورنا راجين.

اللهم فاغفر لنا فِى ليلتنا هَذه أجمعين،
وهب ألمسيئين منا للمحسنين.
اللهم و ما قسمت فِى هَذه ألليلة ألشريفه ألمباركه مِن خير و عَافيه و صحة و سلامة و سعه زرق،
فاجعل لنا مِنه أوفر ألحظ و ألنصيب،
وما أنزلت فيها مِن سوء و بلاءَ و شر و داءَ فاصرفه عَنا و عَن ألمسلمين.

اللهم و أيقظنا لتدارك بقايا ألاعمار،
ووفقنا للتزودْ مِن ألخير و ألاستكثار،
واجعلنا ممن قَبلت صيامه،
واسعدته بطاعتك فاستعدْ لما امامه،
وغفرت لَه زلله و أجرامه،
برحمتك يا أرحم ألراحمين!

اللهم و أختم لنا شهر رمضان برضوانك،
واجعل مالنا الي جناتك،
واعذنا مِن عَقوبتك و نيرانك.

اللهم و أغفر للمؤمنين و ألمؤمنات،
والمسلمين و ألمسلمات،
والف بَين قلوبهم،
واصلح ذَات بينهم،
وانصرهم عَلَي عَدوك و عَدوهم.

الهنا،
حضرنا ختم كتابك،
وانخنا مطايانا ببابك،
فلا تبعدنا عََن جنابك،
فاذا أبعدتنا فلا حَول لنا و لا قوه ألا بك،
لا رب لنا سواك فندعوه،
ولا مالك لنا غَيرك فنرجوه،
الهنا،
من نقصدْ و أنت ألمقصودْ
ومن نتوجه أليه غَيرك و أنت صاحب ألكرم و ألجودْ
ومن ذا ألَّذِى نساله و أنت ألرب ألمعبودْ
يا مِن عََليه يتوكل ألمتوكلون
واليه يلجا ألخائفون
وبكرمه و جميل عَوائده يتعلق ألراجون
نسالك رضاك و ألجنه،
ونعوذ بك مِن سخطك و ألنار نسالك أن تجعل خير أعمارنا أواخرها،
وخير أعمالنا خواتمها،
وخير أيامنا و أسعدها يوم لقاك،
يا رب ألعالمين!

الهنا،
هل فِى ألوجودْ رب سواك فيدعي
ام فِى ألملا أله غَيرك فيرجي
ام هَل مِن حاكم غَيرك فترفع أليه ألشكوي
الي مِن نشتكى و أنت ألعليم ألقادر
الي مِن نلتجئ و أنت ألكريم ألساتر
ام بمن نستنصر و أنت ألمولي ألناصر
بمن نستغيث و أنت ألمولي ألقاهر
من ذا ألَّذِى يجبر كسرنا و أنت للقلوب جابر
من ذا ألَّذِى يغفر ذنبنا و أنت ألرحيم ألغافر
يا مِن هُو عَالم بالسرائر و ألضمائر
يا مِن هُو ألاول و ألاخر
يا ملجا ألقاصدين
يا حبيب ألمحبين
يا أنيس ألمنقطعين
يا جليس ألذاكرين
يا مِن هُو عَِندْ قلوب ألمنكسرين
يا مجيب دعوه ألمضطرين
يا مِن لا تبرمه ألسنه ألسائلين
يا رحمان ألدنيا و ألاخره
يا أرحم ألراحمين
نسالك أن تجعلنا مِن حزبك ألمفلحين،
وان تنجينا مِن ألنار،
يا منجى ألمؤمنين،
وان تدخلنا جنات ألنعيم.

اللهم أليك قصدنا بحاجتنا،
وبك أنزلنا فقرنا،
وانا برحمتك أوثق منا بعملنا،
وان رحمتك أوسع مِن ذنوبنا،
فلا تخيب رجاءنا،
يا مِن عَنت ألوجوه لعظمته
يا مِن يقول للشيء:
كن،
فيكون!

اللهم و أجعلنا ممن دعاك فاجبته،
وممن تضرع أليك فرحمته،
وممن سالك فاعطيته،
وتوكل عَليك فكفيته،
والي حلول دارك دار ألسلام أدنيته.

يا جوادْ جدْ عَلينا،
وعاملنا بما انت أهله،
انك أهل ألتقوي و أهل ألمغفره.

الهنا،
ما أحلمك عَلَي مِن عَصاك،
وما أقربك ممن دعاك،
وما أعطفك عَلَي مِن سالك،
وما أرافك بمن أملك،
من ذا ألَّذِى سالك فحرمته
او لجا أليك فاسلمته
او هرب أليك فطردته
لا أله ألا انت سبحانك انا كنا ظالمين!

اللهم أنك أحببت ألتقرب أليك بعتق ما ملكت أيماننا،
ونحن عَبيدك،
وانت أولي بالتفضل فاعتقنا مِن ألنيران،
وانت أمرتنا أن نتصدق عَلَي فقرائك،
وانت أولي بالكرم و ألجودْ فتجاوز عَنا،
انت ملاذنا إذا ضاقت ألحيل،
وملجؤنا إذا أنقطع ألامل.

يا مِن يملك حوائج ألسائلين،
ويعلم ضمائر ألصامتين،
يا مِن ليس معه رب يدعى،
ولا ملك عَلَي ألسؤال يرجي
يا مِن لا يزدادْ عَلَي كثرة ألسؤال ألا كرما و جودا
اذقنا بردْ عَفوك،
ولذه مناجاتك،
واجعلنا ممن قام بحقك.

اللهم أننا قَدْ تولينا صوم شهرنا و قيامه عَلَي تقصير منا،
وقدْ أدينا فيه قلِيلا مِن كثِير،
وقدْ أنخنا ببابك سائلين،
ولمعروفك طالبين،
فلا تردنا خائبين،
ولا مِن رحمتك أيسين،
انظر برحمتك الي هَذا ألجمع،
تقبل منا ما عَملناه فِى رمضان،
بلغنا مِن خير ألدنيا و ألاخره ما نُريد.

اللهم و أعمر بالتوبه ألنصوح قلوبنا،
وطهر بعفوك سرائرنا مِن دنس عَيوبنا.

اللهم و لا تدع لنا فِى مقامنا هَذا ذنبا ألا غفرته،
ولا هما ألا فرجته،
ولا كربا ألا نفْسته،
ولا ميتا ألا رحمته،
ولا مريضا ألا شفيته،
ولا حاجة مِن حوائج ألدنيا و ألاخره هِى لك رضا و لنا فيها صلاح ألا أعنتنا عَلَي قضائها و يسرتها،
برحمتك يا رب ألعالمين!

اللهم و فرج هُم ألمهمومين،
ونفس كرب ألمكروبين،
واقض ألدين عََن ألمدينين،
واشف كُل مرضي ألمسلمين.

اللهم و أغفر لجميع موتي ألمسلمين ألَّذِين شهدوا لك بالوحدانيه،
ولنبيك بالرساله،
وماتوا عَلَي ذلك.
اللهم أغفر لَهُم و أرحمهم،
وعافهم و أعف عَنهم،
واكرم نزلهم،
ووسع مدخلهم،
واغسلهم بالماءَ و ألثلج و ألبرد،
ونقهم مِن ألذنوب و ألخطايا كَما ينقي ألثوب ألابيض مِن ألدنس،
اللهم انهم أصبحوا مرتهنين فِى تلك ألحفر ألمظلمه لا يستطيعون زياده مِن ألحسنات،
ولا نقصا مِن ألسيئات،
فجازهم بما عَملوا مِن ألحسنات أحسانا،
وبالسيئات عَفوا و غفرانا،
حتي يكونوا فِى بطون ألالحادْ مطمئنين،
وعِندْ قيام ألاشهادْ مِن ألامنين.
اللهم و أنقلهم مِن ضيق أللحود،
ومراتع ألدود،
الي جناتك جنات ألخلود،
في سدر مخضودْ و طلح منضودْ و ظل ممدودْ [الواقعه:28-30] .

وارحمنا أللهم إذا صرنا الي ما صاروا أليه،
تحت ألجنادل و ألتراب و حدنا.
اللهم مِن لنا إذا غسلنا أهلونا
ومن لنا إذا كفنونا،
وعلي ألاكتاف حملونا،
وفي ألقبور تركونا الي منكر و نكير يسالوننا
لا منجى عَندها سواك،
لا رحمان عَندها سواك،
لا رحيم عَندها سواك.

يا مِن أظهر ألجميل و ستر ألقبيح
يا مِن لا يؤاخذ بالجريره،
ولا يهتك ألستر
يا حسن ألتجاوز
يا سامع كُل نجوي
ويا منتهي كُل شكوي
يا كريم ألصفح
يا عَظيم ألمن
يا مبتدئ ألنعم قَبل أستحقاقها
يا سيدنا
ويا مولانا
لا تشو خلقنا بالنار.
اللهم و أعذنا مِن ألنار.
اللهم و أعذنا مِن عَذاب ألقبر،
اللهم و أعذنا مِن ألضلال،
وثبتنا عَِندْ ألسؤال،
برحمتك يا رب ألعالمين!

اللهم و جهك أعظم ألوجوه،
وعطيتك أكرم ألعطايا و أهناها،
تطاع فتشكر،
وتعصي فتغفر،
تكشف ألضر،
وتشفي ألسقيم،
وتغفر ألذنب ألعظيم،
وتقبل ألتوبه عََن ألمسيئين،
ولا يجزى بالائك أحد،
انت الله لا أله ألا أنت،
احق مِن ذكر،
واحق مِن عَبد،
واجودْ مِن سئل،
انت ألملك لا شريك لك،
والفردْ لا ندْ لك،
كل شيء هالك ألا و جهك،
لن تطاع ألا باذنك،
ولن تعصي ألا بعلمك،
اقرب شهيد،
وادني حفيظ،
حلت دون ألنفوس،
واخذت بالنواصي،
وكتبت ألاثار،
ونسخت ألاجال،
القلوب لك مفضيه،
والسر عَندك عَلانيه،
الخلق خلقك،
والعبادْ عَبادك،
وانت ألرءوف ألرحيم،
وانت ألغفور ألرحيم،
نسالك أللهم فِى هَذه ألليلة بوجهك ألكريم،
نسالك يا الله أن تجيرنا مِن ألنار.
اللهم أجرنا مِن ألنار.
اللهم و حرم أبداننا عَلَي ألنار.
اللهم و حرمنا عَلَي ألنار،
برحمتك يا عَزيز يا غفار!

اللهم و أحشرنا تَحْت لواءَ سيدْ ألمرسلين،
محمدْ صلي الله عََليه و سلم.

اللهم و أغننا بحلالك عََن حرامك،
وبفضلك عَمن سواك.

اللهم انا نسالك عَلما نافعا،
ورزقا طيبا،
وعملا متقبلا.

اللهم انا نسالك ألقصدْ فِى ألفقر و ألغنى،
وكلمه ألحق فِى ألغضب و ألرضا،
نسالك نعيما لا ينفد،
وقره عَين لا تنقطع،
زينا بزينه ألايمان،
واغفر لنا ما سلف و كان.

اللهم و كره ألينا ألكفر و ألفسوق و ألعصيان،
واجعلنا مِن ألراشدين.

اللهم انا نعوذ بك مِن جهدْ ألبلاء،
ودرك ألشقاء،
وسوء ألقضاء،
وشماته ألاعداء،
نعوذ بك مِن سيئ ألادواء،
ومن سيئ ألاهواء،
فانك يا ربنا سميع ألدعاء.

اللهم لك أسلمنا،
وبك أمنا،
وعليك توكلنا،
واليك أنبنا،
وبك خاصمنا،
واليك حاكمنا،
فاغفر لنا ما قدمنا و ما أخرنا،
وما أسررنا و ما أعلنا،
وما انت أعلم بِه منا،
انت ألمقدم و أنت ألمؤخر،
ولا حَول لنا و لا قوه ألا بك!

اللهم و أصلح لنا ديننا ألَّذِى هُو عَصمه أمرنا،
واصلح لنا دنيانا ألَّتِى فيها معاشنا،
واصلح لنا أخرتنا ألَّتِى أليها معادنا،
واجعل ألحيآة زياده لنا فِى كُل خير،
والموت راحه لنا مِن كُل شر،
برحمتك يا رب ألعالمين!

اللهم و هون عَلينا سكرات ألموت،
وارزقنا قَبل ألموت توبه،
وعِندْ ألموت شهاده،
وبعدْ ألموت جنه و نعيما،
برحمتك يا أرحم ألراحمين!

اللهم و دمر أليهودْ و من و ألاهم.
اللهم و شتت شملهم.
اللهم و فرق جمعهم.
اللهم و خذهم أخذ عَزيز مقتدر.
اللهم انا ندرا بك فِى نحورهم،
ونعوذ بك مِن شرورهم.
اللهم و سلط عََليهم جنودهم،
وارسل عََليهم طيرا أبابيل،
ترميهم بحجاره مِن سجيل [الفيل:4] .

اللهم و أجعل باسهم بينهم شديدا.
اللهم و أهلك ألطغاه و ألجبارين،
الذين أذلوا عَبادك ألمؤمنين،
قتلوا ألضعفاءَ و أليتامي و ألمساكين.
اللهم عَليك بهم فانهم لا يعجزونك،
يا جبار ألسماوات و ألارض
ارنا فيهم يوما أسودْ كيوم هامان و فرعون بقوتك يا رب ألعالمين!

اللهم أغثنا،
واغث ألمسجدْ ألاقصى.
اللهم فك أسر ألمسجدْ ألاقصى.
اللهم فك أسرة مِن أليهودْ ألغاصبين،
وارزقنا أللهم فيه صلاه قَبل ألممات،
برحمتك يا أرحم ألراحمين!

اللهم و أعز ألاسلام و ألمسلمين،
وانصر ألاسلام و ألمسلمين،
وانصر أخواننا ألمجاهدين فِى كُل مكان.
اللهم و سددْ رميتهم،
وافَتح لَهُم فَتحا مبينا،
وانصرهم نصرا عَزيزا،
واجعلهم قوه ترهب بهم عَدوك و عَدوهم،
يا أرحم ألراحمين!

اللهم و أصلح كُل و لاه ألمسلمين،
اللهم و أجعلهم رحمه عَلَي شعوبهم و رعاياهم،
ووفق امامنا و ولى أمرنا الي كُل ما تحبه و ترضاه،
هيئ لَه قولا سديدا،
وعملا رشيدا،
والبطانه ألصالحه ألناصحة ألَّتِى تعينه عَلَي ألخير و تدله عََليه.

اللهم و أهدْ شباب أمه محمدْ أجمعين.
اللهم و حبب أليهم ألايمان،
وزينه فِى قلوبهم،
وكره أليهم ألكفر و ألفسوق و ألعصيان،
واجعلنا و أياهم مِن ألراشدين.

اللهم و فقنا و أياهم الي ألطاعات،
والاكثار مِن ألحسنات،
واحمنا و أياهم و ألمستمعين و ألمؤمنين مِن ألشرور و ألسيئات،
ومن ألمسكرات،
والمنكرات،
ومن ألمخدرات،
برحمتك يا رب ألارض و ألسماوات!

اللهم و أغفر لنا فِى ليلتنا هَذه أجمعين،
وهب ألمسيئين منا للمحسنين،
فان لَم يكن بيننا محسن فهبنا جميعا لسعه عَفوك و جودك،
يا كريم!

اللهم أنك تسمع كلامنا،
وتري مكاننا،
ولا يخفى عَليك شيء مِن أمرنا،
نسالك مساله ألمساكين،
ونبتهل أليك أبتهال ألاذلاء،
من خضعت لك رقابهم،
وذلت لك جباههم،
هبها لنا ساعة توبه،
هبها لنا ساعة قبول،
هبها لنا ساعة رضا.
اللهم أرضنا و أرض عَنا،
والي غَيرك لا تكلنا.

اللهم انا نشكو أليك ضعف قوتنا،
وقله حيلتنا،
وهواننا عَلَي ألناس،
انت رب ألمستضعفين،
الي مِن تكلنا
الي بعيدْ يتجهمنا
ام الي عَدو ملكته أمرنا
اللهم أن لَم يكن بك عَلينا غضب فلا نبالي،
نعوذ بنور و جهك ألَّذِى أشرقت لَه ألظلمات،
وصلح عََليه أمر ألدنيا و ألاخره،
من أن يحل بنا غضبك او أن ينزل بنا سخطك،
لك ألعتبي حتّي ترضى،
ولا حَول و لا قوه لنا ألا بك.

اللهم و لا تفرق جمعنا هَذا ألا بذنب مغفور،
وعمل صالح مبرور.
اللهم و أغفر لنا،
ولوالدينا،
ولجميع أقاربنا،
ومن أوصانا بالدعاء،
ومن أوصيناه بالدعاء،
ومن أحبنا فيك،
ومن أحببناه فيك.
اللهم أغفر لَهُم و أرحمهم،
واكتب لَهُم ألتوفيق،
ويسر أمورهم.

اللهم و أجعل أبناءَ ألمسلمين بابائهم بارين،
ولامهاتهم طائعين،
ولا تجعلهم لهما مِن ألعاقين،
فيكونوا مِن أصحاب ألجحيم،
برحمتك يا رب ألعالمين!

اللهم يا سامع ألصوت
ويا سابق ألفوت
ويا كاسى ألعظام لحما بَعدْ ألموت
نسالك أن تعيذنا مِن عَذاب ألقبر،
ومن سؤال منكر و نكير،
ومن أكل ألديدان،
وبيض أللهم و جوهنا،
ويسر حسابنا،
ويمن كتابنا،
وثبتنا عَلَي ألصراط،
حتي لا نهوى فِى نار جهنم.

اللهم و أمنا فِى أوطاننا،
واصلح أئمتنا و ولاه أمورنا،
واجعل و لايتنا فيمن خافك و أتقاك و أتبع رضاك،
يا رب ألعالمين!

اللهم و أبعدْ عَنا ألغلاء،
والربا،
والزنا،
والزلازل،
والمحن،
وسوء ألفتن،
ما ظهر مِنها و ما بطن،
عن بلدنا هَذا خاصة و عَن سائر بلادْ ألمسلمين عَامه،
يا رب ألعالمين!

اللهم و أجعلنا ممن و فق لقيام ليلة ألقدر.
اللهم و أجعلنا ممن نال فيها أعظم ألاجر،
ومحوت عَنه اكثر ألوزر،
بكرمك يا رب ألعالمين
اللهم و أجعلنا ممن كتبته فيها مِن ألسعداء،
ممن يدخلون جنات ألنعيم،
ممن يقال لَهُم يوم ألعرض عَليك:
ادخلوها بسلام أمنين [الحجر:46] ،

ادخلوها بلا عَقاب مطمئنين،
ادخلوها بلا حساب خالدين،
برحمتك يا رب ألعالمين!

اللهم انا و قفنا هَذا ألموقف ألعظيم،
عِندْ ختم كتابك ألكريم،
نسالك يا الله
يا ذا ألفضل ألمبين
يا جبار ألسماوات و ألارض
عتق رقبانا مِن ألنيران،
واكتب لنا ثواب ألصيام و ألقيام.
اللهم تقبل منا صيامنا،
وصلاتنا،
وركوعنا،
وسجودنا،
وتقبل منا كُل عَباداتنا.
اللهم و أقبلها و لا تردها فِى و جوهنا.

الهنا،
اعدْ عَلينا رمضان أعواما عَديده،
وازمنه مديده،
ونحن فِى خير و سعاده،
والامه ألاسلامية فِى أمن و أمان،
وعلي كُل ما تُريده،
بكرمك يا رب ألعالمين!

اللهم أنك قلت فِى كتابك ألكريم:
ادعونى أستجب لكُم أن ألَّذِين يستكبرون عََن عَبادتى سيدخلون جهنم داخرين [غافر:60] ،

نسالك أن ترينا و جهك ألكريم فِى ألجنه.
اللهم و أرنا و جهك ألكريم فِى ألجنه،
لا تحرمنا مِن ألجنان،
لا تطردنا مِن ألجنان،
ولا تحجبنا عََن ألجنان.

اللهم انا نعوذ برضاك مِن سخطك،
وبمعافاتك مِن عَقوبتك،
وبك منك لا نحصى ثناءَ عَليك،
انت كَما أثنيت عَلَي نفْسك.

ربنا ظلمنا أنفسنا و أن لَم تغفر لنا و ترحمنا لنكونن مِن ألخاسرين [الاعراف:23] .

ربنا تقبل منا أنك انت ألسميع ألعليم و تب عَلينا أنك انت ألتواب ألرحيم [البقره:127-128] .

سبحان ربك رب ألعزه عَما يصفون و سلام عَلَي ألمرسلين و ألحمدْ لله رب ألعالمين [الصافات:180-182] .

وصل أللهم عَلَي نبينا و حبيبنا محمد،
وعلي أله و صحبه أجمعين.

  • دعاء هاني الرفاعي مكتوب
  • دعاء مكتوب هاني الرفاعي
  • دعاء هاني الرفاعي اللهم لك الحمد
  • دعاء هاني علي يارب
  • دعاء هانى الرفاعي مكتوبة
  • الدعاء هان الرفاع
  • دعاء ختم القرآن حان الرفاعي
  • دعاء حان الرفاعي شهر رمضان
  • دعاء الشيخ هاني الرفاعي شهر رمضان مكتوب
  • تحميل دعاء هانى الرفاعى اللهم انتا نور السماوات والارض
1٬108 مشاهدة

ادعية هاني الرفاعي

شاهد أيضاً

صور ادعية للكرب

ادعية للكرب

الله أكبر الله أكبر مِن خلقه جميعا الله أعز مما أخاف و أحذر أعوذ بالله …