12:20 صباحًا الإثنين 22 يناير، 2018

ادعية 10 ذو الحجة

الاذكار فِى ألعشر ألاول مِن ذى ألحجه
قال ألله تعالى فِى سوره ألحج و يذكرون أسم ألله فِى أيام معلومات ،

وقال أبن عَباس و ألشافعى أن هَذه ألايام هِى أيام ألعشر مِن ذى ألحجه

واعلم انه يستحب ألاكثار مِن ألاذكار فِى هَذه ألعشر زياده عَلى غَيره ،

ويستحب مِن ذلِك فِى يوم عَرفه اكثر مِن باقى ألايام ألعشر

وقدْروى فِى صحيح ألبخارى عََن أبن عَباس رضى ألله عَنهما عََن ألنبى صلى ألله عََليه و سلم انه قال ما ألعمل فيى أيام افضل مِنها فِى هَذه ،

قالوا و لا ألجهادْفِى سبيل ألله تعالى قال و لا ألجهادْ،

الا رجل خرج يخاطر بنفسه و ماله فلم يرجع بشيء هَذا لفظ روايه ألبخارى و هو صحيح ،

وفى روايه ألترمذى ما مِن أيام ألعمل ألصالح فيهن أحب الي ألله مِن هَذه ألايام ألعشر و فى روايه أبى داودْمِثل هَذه ألا انه قال مِن هَذه ألايام و يَعنى بها ألعشر

وقدْروى فِى مسندْألامام أبى محمدْعَبدالله بن عَبدالرحمن ألدارمى باسناده ألصحيحين قال فيه (ما ألعمل فِى أيام افضل مِن ألعمل فِى عَشر ذى ألحجه ،

قيل و لا ألجهادْ ،

وذكر تمامه ،

وفى روايه عَشر ألاضحى

وقدْروى فِى كتاب ألترمذى عََن عَمرو بن شعيب عََن أبيه عََن جده عََن ألنبى صلى ألله عََليه و سلم قال خير ألدعاءَ دعاءَ يوم عَرفه ،

وخير ما قلت انا و ألنبيون مِن قَبلى لا أله ألا ألله و حده لا شريك لَه ،

له ألملك و له ألحمدْو هو عَلى كُل شيء قدير ضعف ألترمذى أسناده

وقدْروى فِى موطا ألامام مالك باسنادْمرسل و بنقصان فِى لفظه افضل ألدعاءَ يوم عَرفه ،

وافضل ما قلت انا و ألنبيون مِن قَبلى لا أله ألا ألله و حده لا شريك لَه

وقدْبلغنا عََن سالم بن عَبدالله بن عَمر رضى ألله تعالى عَنهم جميعا انه راى سائلا يسال ألناس يوم عَرففه ،

فقال يا عَاجز ،

فى هَذا أليَوم يسال غَير ألله عَز و جل و قال ألبخارى فِى صحيحه كَان عَمر رضى ألله عَنه يكبر فِى قبته بمنى فيسمعه أهل ألمسجدْفيكبرون و يكبر أهل ألاسواق حتّي ترتح مِنهت كبيرا

صور ادعية 10 ذو الحجة

 

  • صور ذي الحجة
  • صور عن عشر ذي الحجة
  • صور عن ذي الحجه
  • صور عشر ذي الحجة
  • صور عشره ذي الحجه
  • صور عن ذي الحجة
  • صور ذي الحجه
  • صور عشر ذي الحجه
  • صور عن عشر ذي الحجه
  • صور عن فضل العشر من ذي الحجه
4٬210 مشاهدة

ادعية 10 ذو الحجة

شاهد أيضاً

صور ادعية للكرب

ادعية للكرب

الله أكبر ألله أكبر مِن خلقه جميعا ألله أعز مما أخاف و أحذر أعوذ بالله …