الدعاء عند سماع الرعد

صور

 

الدعاء عند سماع الرعد

عن عبد الله بن الزبير انه كان اذا سمع الرعد ترك الحديث، و قال: سبحان الذي يسبح الرعد بحمده، و الملائكة من خيفته، بعدها يقول: ان ذلك لوعيد لاهل الارض شديد؛ رواه الامام ما لك بالموطا، و البخاري بالادب المفرد، و البيهقي بالكبرى، و صححه الالباني).

وهذا اللفظ هو الموافق للقران بقوله تعالى: ﴿ و يسبح الرعد بحمدة و الملائكة من خيفته و يرسل الصواعق فيصيب فيها من يشاء و هم يجادلون بالله و هو شديد المحال ﴾ [الرعد: 13].

وسئل الشيخ ابن باز رحمه الله: ما القول المشروع عند سماع الرعد او رؤية البرق؟

فاجاب فضيلته: جاء ببعض الاحاديث انه يقال اذا سمع الرعد: سبحان من سبح الرعد بحمده، و الملائكة من خيفته)، و كان ابن الزبير يفعل هذا اذا سمعه رضي الله عنه، فاما البرق فهذا فلا اذكر شيئا بهذا، لا اذكر شيئا يقال عند رؤية البرق، لا اعلم شيئا من السنة بهذا).

وسئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله: هل هنالك ذكر يقال عند رؤية البرق او سماع الرعد؟

فاجاب فضيلته: اما ما يقال عند الرعد او عند البرق، فقد جاء عن بعض الصحابة و التابعين انه يقال عند الرعد: [سبحان من يسبح الرعد بحمده، و الملائكة من خيفته]، و يقول عند البرق: [سبحان الله و بحمده]، و اما عن النبي صلى الله عليه و سلم فلم يبلغني انه يقال شيء عند البرق او الرعد، لكن من قال: [سبحان من يسبح الرعد بحمده، و الملائكة من خيفته] اتباعا لبعض الصحابة – كعبدالله بن الزبير رضي الله عنهما – فحسن، و هكذا من قال: سبحان الله و بحمدة فانه يذكر عن ابن عباس رضي الله عنهما بسند ضعيف جدا جدا انه قال: [من قال حين يرى البرق: سبحان الله و بحمدة لم تصبه صاعقة] فهذا حسن).

تنبيه هام:

سمعت من كثير من الناس الدعاء ب: سبوح قدوس، رب الملائكة و الروح عند سماع الرعد، و بعد طول بحث لم اقف على حديث ينص على ذلك، و انما ذلك الدعاء ثبت ان النبي صلى الله عليه و سلم كان يقوله بركوعه و سجوده؛ روى الامام مسلم بصحيحة من حديث عائشة رضي الله عنها: ان النبي صلى الله عليه و سلم كان يقول بركوعه و سجوده: (سبوح قدوس، رب الملائكة و الروح)).

معنى سبوح): المبرا من النقائص و الشريك، و كل ما لا يليق بالالهية، معنى قدوس): المطهر من كل ما لا يليق بالخالق، و قيل: السبوح يدل على تنزيه الذات، و القدوس على تنزيه الصفات، الروح الامين و روح القدس: جبريل عليه السلام، و الروح: ما فيه حياة الانفس، و قال الامام النووي بشرح صحيح مسلم: قيل: الروح ملك عظيم، و قيل: يحتمل ان يصبح جبريل عليه السلام، و قيل: خلق لا تراهم الملائكة كما لا نرى نحن الملائكة، و الله سبحانه و تعالى اعلم).

رابط الموضوع: http://www.alukah.net/sharia/0/84672/#ixzz3lH72dvsI

  • دعاء البرق
  • دعاء الرعد و البرق
  • دعاء عند سماع صوت الرعد
  • دعاء سماع الرعد
  • دعاء الرعد والبرق
  • دعاء الملائكه
  • دعاء البرق والرعد الشديد
  • دعاء اذا سمعت الرعد
  • الرعدبحمده
  • هل الدعاء ساعه سماع البرق مستجاب

1٬811 مشاهدة