10:56 صباحًا الجمعة 22 يونيو، 2018

الدعاء في الركوع


الحمدْ لله و ألصلاة و ألسلام عَلَي رسول الله و عَلي أله و صحبه أما بَعد:

فبالنسبة للدعاءَ فِى ألركوع فالمطلوب فيه مِن ألدعاءَ ما يدل عَلَي تعظيم الله تعالي و تنزيهه أمتثالا لقوله صلي الله عََليه و سلم:
فاما ألركوع فعظموا فيه ألرب،
واما ألسجودْ فاجتهدوا فِى ألدعاءَ فقمن أن يستجاب لكم.
رواه مسلم،
والادعية ألماثوره فِى ألركوع مذكوره فِى ألفتوي رقم:
6434.
اما ألسجودْ فالمطلوب ألاكثار فيه مِن ألدعاءَ لقول ألنبى صلي الله عََليه و سلم:
اقرب ما يَكون ألعبدْ مِن ربه و هو ساجدْ فاكثروا ألدعاء.
ومن هديه صلي الله عََليه و سلم كونه يحب ألادعية ألجامعة لخيرى ألدنيا و ألاخره،
ففي سنن أبى داودْ و غيره عََن عَائشه رضى الله عَنها قالت:
كان رسول الله صلي الله عََليه و سلم يستحب ألجوامع مِن ألدعاءَ و يدع ما سوي ذلك.
فعلي ألمسلم أن يبتهل الي الله فِى ألدنيا،
ويساله ما اهمه مِن أمور أخرته و دنياه حتّي و لو كَان حقيرا،
ففي سنن ألترمذى أن رسول الله صلي الله عََليه و سلم قال:
ليسال أحدكم ربه حاجته كلها حتّي يسال شسع نعله إذا أنقطع.
وحاصل ألامر أن ألركوع ينبغى أن يَكون ألدعاءَ فيه مقتصرا عَلَي ما ثبت عََن ألنبى صلي الله عََليه و سلم انه كَان يدعو بِه فيه،
اما ألسجودْ فالمطلوب فيه ألاكثار مِن ألدعاء،
ولو كَان مشتملا عَلَي طلب ألرحمه للابوين او طلب ألمغفره او ألرزق،
او غَير ذلِك مما يباح فِى ألدعاء،
وراجع ألفتوي رقم:
20519،
والفتوي رقم:
29968.
والله أعلم.

صور الدعاء في الركوع

709 مشاهدة

الدعاء في الركوع

شاهد أيضاً

صور الدعاء بالزوج الصالح

الدعاء بالزوج الصالح

(سبحانك لا أله ألا انت أنى كنت مِن ألظالمين سبحان الله و ألحمدْ لله و …