2:31 مساءً الخميس 15 نوفمبر، 2018

دعاء ابو الدرداء دعاء ابي الدرداء


صور دعاء ابو الدرداء دعاء ابي الدرداء

اولا:

متن القصه
روى عن طلق بن حبيب قال:

جاء رجل الى ابي الدرداء رضي الله عنه فقال:

يا ابا الدرداء قد احترق بيتك.

قال:

ما احترق.

قد علمت ان الله عز وجل لم يكن ليفعل ذلك لكلمات سمعتهن من رسول الله صلى الله عليه وسلم من قالهن اول نهاره لم تصبه مصيبه حتى يمسي،

ومن قالهن اخر النهار لم تصبه مصيبه حتى يصبح:

اللهم انت ربي،

لا اله الا انت،

عليك توكلت وانت رب العرش العظيم،

ما شاء الله كان،

وما لم يشا لم يكن،

لا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم،

اعلم ان الله على كل شيء قدير وان الله قد احاط بكل شيء علما،

اللهم اني اعوذ بك من شر نفسي ومن شر كل دابه انت اخذ بناصيتها،

ان ربي على صراط مستقيم.
ثانيا:

التخريج

الخبر الذي جاءت به هذه القصة اخرجه ابن السني في كتابة “عمل اليوم والليله” ص25 ح57)،

والطبراني في “الدعاء” 2-954)،

والخرائطي في “مكارم الاخلاق” 2-401 من طريق هدبه بن خالد حدثنا الاغلب بن تميم حدثنا الحجاج بن فرافصه عن طلق بن حبيب به.
ثالثا:

التحقيق

هذه القصة واهيه وسندها تالف وعلته:

الاغلب بن تميم.
1 اورده الامام البخاري في كتابة “التاريخ الكبير” 2-70-1720 وقال:

“اغلب بن تميم منكر الحديث”.

اه.
قلت:

وهذا المصطلح عند البخاري يدل على شده الضعف حيث قال الامام السيوطي في “التدريب” 1-349):

البخاري يطلق:

فيه نظر،

وسكتوا عنه فيمن تركوا حديثه،

ويطلق منكر الحديث على من لا تحل الروايه عنه”.

اه.
2 اورده ابن حبان في “المجروحين” 1-175 وقال:

“اغلب بن تميم منكر الحديث يروي عن الثقات ما ليس من حديثهم حتى خرج عن حد الاحتجاج به لكثرة خطئه”.

اه.
3 اورده الامام الذهبي في “الميزان” 1-273-1021 واقر قول الامام البخاري،

كذلك واقر قول الامام ابن حبان ثم نقل قول الامام ابن معين في اغلب بن تميم بانه ليس بشيء.
4 اورده الامام العقيلي في “الضعفاء الكبير” 1-117-140 وقال:

“حدثنا محمد قال:

حدثنا عباس قال:

سمعت يحيى يقول:

اغلب بن تميم المسعودي بصري:

سمعت منه،

وليس بشيء”،

ثم قال:

“وليس يتابع”.

اه.
رابعا:

طريق اخر للقصة لا يصلح للمتابعات او الشواهد
روى عن الحسن قال:

كنا جلوسا مع رجل من اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فاتي فقيل له ادرك دارك فقد احترقت فقال:

ما احترقت داري،

فذهب ثم جاء فقيل:

ادرك دارك فقد احترقت،

فقال:

لا والله ما احترقت داري،

فقيل له:

احترقت دارك وتحلف بالله ما احترقت،

فقال اني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:

“من قال حين يصبح ربي الله الذي لا اله الا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم،

ما شاء الله كان وما لم يشا لم يكن ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم،

اشهد ان الله على كل شيء قدير وان الله قد احاط بكل شيء علما،

اعوذ بالله الذي يمسك السماء ان تقع على الارض الا باذنه من شر كل دابه ربي اخذ بناصيتها ان ربي على صراط مستقيم لم يصبه في نفسه ولا اهله ولا ماله شيء يكرهه وقد قلتها اليوم،

ثم قال:

انهضوا بنا،

فقام وقاموا معه فانتهوا الى داره وقد احترق ما حولها ولم يصبها شيء”.
خامسا:

تخريج هذا الطريق

هذا الطريق اخرجه الحارث في “مسنده” 2-953 ح1052 قال:

“حدثنا يزيد بن هارون،

ثنا معاذ ابو عبدالله قال:

حدثني رجل عن الحسن به”.
واخرجه ابن السني في “عمل اليوم والليله” ص25 ح58 قال:

“اخبرني عبدالرحمن بن حمدان حدثنا الحارث بن ابي امامه بن محمد حدثنا يزيد بن هارون به”.
سادسا:

تحقيق هذا الطريق
1 القصة ايضا من هذا الطريق واهيه والسند مظلم لجهاله الراوي حيث قال:

حدثني رجل عن الحسن “فالرجل هنا لم يسم،

وهذا عند علماء الحديث يسمي “المبهم” حيث قال البيقوني في “منظومته” “ومبهم ما فيه راو لم يسم” فالحديث مردود وسبب رد روايته جهاله عينه.

لان من ابهم اسمه جهلت عينه وجهلت عدالته من باب اولى فلا تقبل روايته”.
لذلك قال الحافظ ابن حجر في “شرح النخبه” ص135):

ولا يقبل حديث المبهم ما لم يسم لان شرط قبول الخبر عداله راويه ومن ابهم اسمه لا تعرف عينه فكيف تعرف عدالته؟”.
قلت:

وهذا الطريق يزيد القصة وهنا على وهن كما هو مقرر في علم المصطلح كذا قال ابن الصلاح في “علوم الحديث” ص107)،

وابن كثير في “مختصره” ص33)،

والسخاوي في “فتح المغيث” 1-242).
2 قول الحسن:

كنا جلوسا مع رجل من اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فاتي فقيل له ادرك دارك فقد احترقت…”.
قلت:

فالمبهم هنا ليس هو ابا الدرداء لان الحسن لم يجالس ابا الدرداء والشاهد على ذلك قول الامام ابن ابي حاتم في كتابة “المراسيل” ص44 رقم 148:

قال ابو زرعه:

الحسن عن ابي الدرداء مرسل”.

اه.
قلت:

واقره الحافظ ابن حجر في “التهذيب” 2-234).

  • دعاء ابي الدرداء
  • دعاء ابو الدرداء
  • قول ابن الدرداء صورة

قد يناسبك هذا :

816 مشاهدة

دعاء ابو الدرداء دعاء ابي الدرداء