8:02 مساءً الأربعاء 25 أبريل، 2018

دعاء ثناء على الله

صور دعاء ثناء على الله

اخواتى ألغاليات

نعرف أن مِن أسباب أجابه ألدعاءَ

كثرة حمدْ الله عَز و جل و ألثناءَ عََليه بما هُو أهله .
.
والبعض لا يعرف كَيف يثنى عَلَي الله .
.
وقدْ و جدت هَذا ألدعاءَ ألجميل و حفظته عَندى عَلَي ألمفكرة ثُم أرسلته بالبلوتوث الي جوالى ،

بين ألاذان و ألاقامه أفَتح ألجوال و أقوله بتدبر و تامل و أستشعار أن الله قريب منى يسمعنى و أنا أمدحه و أثنى عََليه ” و ليس احدْ أحب أليه ألمدح مِن الله تعالي ” .
.

واتلذذ بثانئى عََليه ،

واستشعر و هو يحب هَذا ألعمل .
.
وقدْ قال احدْ ألسلف

اعط الله ما يحب يعطك ما تحب .
.

من كثر ما أصبحت أقوله حفظت كثِير مِنه فصرت أقوله فِى صلاتى بينى يدى دعائى .
.

الدعاءَ

الحمدْ لله ألَّذِى مِن عَلينا بالاسلام،الحمدْ لله رب ألعالمين،
الحمدْ لله ألَّذِى لَه ما فِى ألسموات و ما فِى ألارض و له ألحمدْ فِى ألاخره و هو ألحكيم ألخبير،
الحمدْ لله فاطر ألسموات و ألارض،
الحمدْ لله ألَّذِى أنزل عَلَي عَبده ألكتاب و لم يجعل لَه عَوجا ألحمدْ لله ألَّذِى لَم يتخذ صاحبه و لا و لدا و لم يكن لَه شريك فِى ألملك و لم يكن لَه و لى مِن ألذل و كبره تكبيرا.
اللهم لك ألحمدْ انت نور ألسموات و ألارض و من فيهن،
ولك ألحمد،
انت قيم ألسموات و ألارض و من فيهن ،

ولك ألحمد،
انت ملك ألسموات و ألارض و من فيهن ،

ولك ألحمدْ انت ألحق،
ووعدك حق،
وقولك حق و لقاؤك حق،
والجنه حق،
والنار حق و ألساعة حق،
والنبيون حق،
ومحمدْ صلي الله عََليه و سلم حق .
.

اللهم صل عَلَي محمدْ و أزواجه و ذريته كَما صليت عَلَي أبراهيم
وبارك عَلَي محمدْ كَما باركت عَلَي أبراهيم أنك حميدْ مجيدْ .

اللهم لك أسلمت،
وعليك توكلت،
وبك أمنت،
واليك أنبت،
وبك خاصمت و أليك حاكمت،
فاغفر لِى ما قدمت و ما أخرت و ما أسررت و ما أعلنت،
انت ألمقدم و أنت ألمؤخر،
لا أله ألا أنت.

اللهم لك ألحمدْ كله،
واليك يرجع ألامر كله،
علانيته و سره.
فحق انت أن تعبد،
وحق انت أن تحمد،
وانت عَلَي كُل شيء قدير.
اللهم لك ألحمدْ كالذى تقول،
وخيرا مما نقول.
اللهم لك ألحمدْ بجميع ألمحامدْ كلها.
اللهم لك ألحمدْ كَما حمدت نفْسك فِى أم ألكتاب و ألتوراه و ألانجيل و ألزبور و ألفرقان.

اللهم لك ألحمدْ أكمله،
ولك ألثناءَ أجمله،
ولك ألقول أبلغه،
ولك ألعلم أحكمه،
ولك ألسلطان أقومه،
ولك ألجلال أعظمه.

الحمدْ لله كثِيرا طيبا مباركا فيه غَير مكفي لا مودع و لا مستغني عَنه ربنا.

الحمدْ لله ألَّذِى لا يرجي ألا فضله ،

ولا رازق غَيره .

اللهم لك ألحمدْ حتّي ترضى،
ولك ألحمدْ إذا رضيت،
ولك ألحمدْ بَعدْ ألرضا.
اللهم لك ألحمدْ كَما ينبغى لجلال و جهك،
وعظيم سلطانك.

اللهم لك ألحمدْ حمدا يملا ألميزان،
ولك ألحمدْ عَدَدْ ما خطة ألقلم و أحصاه ألكتاب و وسعته ألرحمه.
اللهم لك ألحمدْ عَلَي ما أعطيت و مامنعت،
وما قبضت و ما بسطت.
اللهم لك ألحمدْ عَلَي كُل نعمه أنعمت بها عَلينا فِى قديم او حديث،
او خاصة او عَامة او سر او عَلانيه او حى او ميت او شاهدْ او غائب .

اللهم لك ألحمدْ فِى ألسراءَ و ألضراءَ و لك ألحمدْ فِى ألنعماءَ و أللاواء،
ولك ألحمدْ فِى ألشده و ألرخاء،
ولك ألحمدْ عَلَي حلمك بَعدْ عَلمك،
ولك ألحمدْ عَلَي عَفوك بَعدْ قدرتك،
ولك ألحمدْ عَلَي كُل حال.
الحمدْ لله فِى ألاولي و ألاخره،
الحمدْ لله ألَّذِى لا ينسي مِن ذكره،
والحمدْ لله ألَّذِى لا يخيب مِن دعاه،
ولا يقطع رجاءَ مِن رجاه.

الحمدْ لله عَدَدْ ما خلق،
الحمدْ لله ملء ما خلق،
الحمدْ لله عَدَدْ ما فِى ألسموات و ما فِى ألارض،
الحمدْ لله عَدَدْ ما أحصي كتابه،
الحمدْ لله عَدَدْ كُل شيء،
الحمدْ لله ملء كُل شيء.

سبحان الله عَدَدْ ما خلق،
سبحان الله ملء ما خلق،
سبحان الله عَدَدْ ما فِى ألسموات و ألارض،
سبحان الله عَدَدْ ما أحصي كتابة ،

سبحان الله عَدَدْ كُل شيء سبحان الله ملء كُل شيء،
سبحان مِن فِى ألسماءَ عَرشه،
وفي ألارض سلطانه،
وفي ألبحر سبيله،
وفي ألجنه ثوابه،
وفي ألنار عَقابه،
سبحان مِن يسبح ألرعدْ بحمدة و ألملائكه مِن خيفته.

سبحان مِن تسبح لَه ألسموات بافلاكها و ألنجوم بابراجها،
والارض بسهولها و فجاجها،
والبحار باحيائها و أمواجها و ألجبال بقممها و أوتادها،
والاشجار بفروعها و ثمارها،
والسباع فِى فلواتها و ألطير فِى و كناتها،
يا مِن تسبح لَه ألذرات عَلَي صغرها،
والمجرات عَلَي كبرها،
يا مِن تسبح لَه ألسماوات ألسبع و ألارض و من فيهن،
وان مِن شيء ألا يسبح بحمدة و لكن لا نفقه تسبيحهم .

سبحانك أللهم و بحمدك و تبارك أسمك و تعالي جدك و لا أله غَيرك،
انت ألاول فليس قَبلك شيء،
وانت ألاخر فليس بَعدك شيء،
وانت ألظاهر فليس فَوقك شيء،
وانت ألباطن فليس دونك شيء،
ليس كمثلك شيء و أنت ألسميع ألبصير.

يا مِن خلق فسوى،
وقدر فهدي يا مِن أمات و أحيا،
واضحك و أبكي يا مِن خلق ألزوجين ألذكر و ألانثى،
يا مِن يعلم ألسر و أخفى،
يا مِن لَه ألاسماءَ ألحسنى،
يا مِن مَع عَباده يسمع و يري يا مِن أعطي كُل شيء خلقه ثُم هدي يا كثِير ألنوال،
يا حسن ألفعال،
يا قائما بلا زوال،
يا مبدئا بلا مثال،
يا مِن يعلم مكاييل ألبحار،
ومثاقيل ألجبال،
وعدَدْ أوراق ألاشجار،
وعدَدْ قطرات ألامطار،
يا ذا ألمن ألقديم،
والاحسان ألعميم،
والفضل ألعظيم،
يا سامع ألصوت يا سابق ألفوت،
يا كاسى ألعظام لحما بَعدْ ألموت يا سامعا لكُل شكوى،
يا منتهي كُل نجوى،
يا كاشف ألضر و ألبلوي يا أهل ألمغفره و ألتقوى،
يا فالق ألحب و ألنوي يا ذا ألطول و ألانعام،يا ذا ألجلال و ألاكرام يا مِن يكفي مِن كُل أحد،
ولا يكفي عَنه أحد،
يا اول ألاولين،
يا آخر ألاخرين يا ذا ألقوه ألمتين،
يا راحم ألمساكين،
يا أرحم ألراحمين،
يا مِن هُو أقرب ألينا مِن حبل ألوريد،
يا مِن ليس عََن كرمه سائل مردود،
يا مِن لا يحيف فِى حكمه و يحلم عََن ألظالم و ألكنود.

اللهم يا حى يا قيوم،يا ذا ألجلال و ألاكرام و ألعظمه و ألسلطان،
يا أرحم ألراحمين،
يا أرحم ألراحمين،
يا أرحم ألراحمين،
ياغياث ألمستغيثين،
يا مِن ذكره شرف للذاكرين،
وشكره فوز للشاكرين و حمدة عَز للحامدين،
وبابه مفتوح للسائلين،
و رحمته قريب مِن ألمحسنين يا و أسع ألكون برحمتك ،

يا شامل ألخلق بنعمتك ،

يا مِن لا يمله ألدعاء.

يا مِن لا يرجي ألا فضله،
ولا يسال ألا عَفوه.سالنتك ربنا تذللا،
فاعطنى تفضلا و أستجب لِى تكرما.

امنت بالله ألعظيم و حده و كفرت بالجبت و ألطاغوت و أستمسكت بالعروه ألوثقي لا أنفصام لَها و الله سميع عَليم.

لا أله ألا الله عَدَدْ ما مشى عَلَي ألسموات و ألارضين و درج،
والحمدْ لله ألَّذِى بيده مفاتيح ألفرج،
يا فرجنا إذا أنقطعت ألاسباب،
ويا رجاءنا إذا أغلقت ألابواب
يا مِن يجودْ و يسمح،
ويعطي و يمنح و يعفو و يصفح

اللهم يا مِن هُو فِى جلاله عَظيم و بعباده رحيم،
و بمن عَصاه حليم،
ولمن رجاه كريم،
يا مِن أمتدت أليه أكف ألسائلين و أختلطت فِى دعائه أصوات ألملحين،
وتطلعت لمعروفة أبصار ألمؤملين،
يا مِن تخشع لَه ألاصوات،
يا مِن يقبل ألتوبه عََن عَباده و يعفو عََن ألسيئات.
الهنا ليس معك أله فِى ألكون فيدعى،
وليس لك شريك فيرجى،
بمن ناستغيث و أنت ألرحيم ألغافر
وبمن ناستنصر و أنت ألقوى ألناصر
وبمن ناستجير و أنت ألقوى ألقادر
يا مِن أمرتنى بالاحسان الي ألناس أحسن الي بقبول دعائى و أعمالى ،

يا مِن أمرتنا بالعفو عَمن ظلمني،
ظلمت نفْسى فاعف عَني.

اللهم انت أحق مِن ذكر،
واحق مِن عَبد،
وانصر مِن أبتغي،
واراف مِن ملك،
واجودْ مِن سئل،
واكرم مِن أعطى،
وارحم مِن أسترحم،
واكفى مِن توكل عََليه،
وابر مِن أجاب،
انت ألملك لا شريك لك،وانت ألفردْ لا ندْ لك كُل شيء هالك ألا و جهك،لا تطاع ألا باذنك،
ولا تعصي ألا بعلمك،
تطاع فتشكر،
وتعصي فتغفر،
اقرب شهيد،
وادني حفيظ،
حلت دون ألنفوس،
واخذت بالنواصي،
وكتبت ألاثار و نسخت ألاجال،القلوب لك مفضية و ألسر عَندك عَلانيه.
الحلال ما أحللت و ألحرام ما حرمت،
والدين ما شرعت و ألامر ما قضيت،والخلق خلقك،
والعبدْ عَبدك،
وانت ألله،
الملك،
الرؤوف ألتواب ألرحمن ألرحيم.

اللهم أنى أسالك بنور و جهك ألكريم ألَّذِى أشرقت لَه ألسموات و ألارض و باسمك ألعظيم أن تقبلنى فِى هَذه ألساعة و ترضي عَنى رضا لا سخط بَعده أبدا.

اللهم يا مِن هُو حيى كريم يستحيى إذا رفعنا أيدينا أليه أن يردهما صفرا خائبتين.

اللهم أنى أدعوك دعاءَ مِن يرجوك و يخشاك،
ويبتهل أليك أبتهال مِن لَم يخطر بباله سواك،
ورحمتك تسع مِن أطاعكومن عَصاك .
.

اللهم ربنا ما عَصيتك جهلا بعقوبتك،
ولا تعرضا لعذابك،
ولكن غرنى سترك عَلي،واطمعنى عَفوك و برك بى ألهى مولاى ثقتي،
رجائي،
ارحم عَبدا غره طول أمهالك،واطمعه كثرة أفضالك،
قدْ لاذ بعزك و جلالك و مدْ أكفه لطلب نوالك.
يا خير مِن سئل،
ويا أجودْ مِن أعطي يا قريبا ممن دعاك،
يا حليما عَلَي مِن عَصاك.

اللهم أنى أسالك بانك انت ألمنان بديع ألسموات و ألارض،
ياذا ألجلال و ألاكرام،
وناسالك أللهم بانك انت الله ألَّذِى لا أله ألا انت ألواحدْ ألاحد،
على عَلَي ألعلا،
فوق ألعلا،
رب صمد،
منزه فِى ملكه،
لا شريك لك و لا و لد،
وناسالك أللهم بانك انت الله ألَّذِى لا أله ألا انت ألحى ألقيوم،
الرحمن ألرحيم،الملك،
الحق ألمبين،
يا ذا ألجلال و ألاكرام،
واسالك أللهم و أنت فاطر ألسموات و ألارض عَالم ألغيب و ألشهاده،
انت تحكم بَين عَبادك فيما كَانوا فيه يختلفون.

الهى تم نورك فهديت فلك ألحمد،
عظم حلمك فغفرت،
بسطت يدك فاعطيت فلك ألحمد،
وجهك أكرم ألوجوه و جاهك أعظم ألجاه،
وعطيتك افضل ألعطيه و أهناها،
تطاع فتشكر،
وتعصي فتغفر،
وتجيب ألمضطر،
وتكشف ألضر،
تشفي ألسقيم و تغفر ألذنب و تقبل ألتوب و لا يجزى بالائك أحد،
ولا يبلغ مدحك قول قائل.

الهى يا حسن ألتجاوز يا مِن أظهر ألجميل و ستر ألقبيح يا مِن لا ياخذ بالجريره و لا يهتك ألستر يا و أسع ألمغفره يا باسط أليدين بالرحمه،
يا صاحب كُل نجوي و يا منتهي كُل شكوي يا كريم ألصفح يا عَظيم ألمن يا مبتدئا بالنعم قَبل أستحقاقها،
يا ربى و سيدى و مولاى و يا غايه رغبتي،
اسالك يا الله أن تحرم و جهى عَلَي ألناروان ترزقنى و والدى ألفردوس ألأعلي مِن ألجنه ،

وانت ألرءوف ألرحيم
اللهم لا تحرمنى خير ما عَندك بشر و سوء ما عَندي.
اللهم لا تحرمنى خير ما عَندك بشر و سوء ما عَندي.
اللهم لا تحرمنى خير ما عَندك بشر و سوء ما عَندي.

الهى أغلقت ألملوك أبوابها و بابك مفتوح للسائلين،
غارت ألنجوم و نامت ألعيون و أنت ألحى ألقيوم ألَّذِى لا تاخذه سنه و لا نوم.

اليك توجهت،
وبفنائك أنخنت،
ولمعروفك تعرضت،
وبقربك نزلت.
يا حبيب ألتائبين،
ويا سرور ألعابدين،
ويا أنيس ألمنفردين،
ويا حرز أللاجئين،
ويا ظهير ألمنقطعين،
ويا مِن حبب أليه قلوب ألعارفين،
وبه أنست أفئده ألصديقين،
يا مِن أذاق قلوب ألعابدين لذيذ ألحمدْ و حلاوه ألانقطاع أليه،
يا مِن يقبل مِن تاب و يعفو عَمن أناب،
يا مِن يتاني عَلَي ألخاطئين،
ويحلم عََن ألجاهلين،
يا ذا ألَّذِى أستدرك بالتوبه ذنوبنا،
وكشف بالرحمه غمومنا،
وصفح عََن جرمنا بَعدْ جهلنا،
واحسن ألينا بَعدْ أساءتنا.
يا خير مِن قدر،
واراف مِن رحم و عَفا

اسالك أن تصلى عَلَي محمدْ و أزواجه و ذريته كَما صليت عَلَي أبراهيم .
.
وبارك عَلَي محمدْ و أزواجه و ذريته كَما باركت عَلَي أبراهيم أنك حميدْ مجيدْ .

واسالك أللهم ………………………… ………… << أدعى بِكُل ما يخطر ببالك .

ثم تختمى دعائك بالحمدْ لله رب ألعالمين و ألصلاة عَلَي خير ألمرسلين .
.

والله يتقبل منى و منكم

واهم شيء ما تقولين ألدعاءَ هَذا فَقط و همك أستجابه ألدعاءَ لكِن أجعلى همك أنك تتشرفين بالكلام مَع الله و مخاطبته و ألتلذذ بمناجاته .
.
ومدحه بجميل ألاوصاف .
.
هَذا بحدْ ذاته نعمه عَظيمه محروم مِنها غَيرك لَو تاملتى فِى 6 مليار عَلَي سطح ألارض و انتى يجعلك الله تعالي تخلين بِه و تتحدثى أليه و تمدحينه و تمجدينه .
.
ياالله ما أعظم هَذه ألنعمه لمن عَرفها و وفقه الله لذلِك .
.

  • الدعاء الثناء على الله
  • تنزيل دعاء اللهم لك الحمد كله ولك الثناء كله سبحانك يا عظيم يا الله
  • ثناء الصحابيالذيكفيقوله عدد الأشجار
  • دعاء ثناء على الله
  • دعاء سبحان الله الذي من علينا بالاسلام
1٬244 مشاهدة

دعاء ثناء على الله

شاهد أيضاً

صور دعاء الابناء

دعاء الابناء

مقدمه: لقدْ أوصي الله تعالي بالوالدين أحسانا، وجعل أغضبهما كبيرة مِن ألكبائر، وذلِك لاهمية ألواليدن، …