3:06 صباحًا الثلاثاء 13 نوفمبر، 2018

دعاء سجود الشكر


وبركاته
ما هي سجده الشكر وما الدعاء الذي يقال فيها

عن ابي بكره رضي الله عنه ان النبي صلى الله عليه وسلم كان اذا اتاه امر يسره،

او يسر به خر ساجدا شكرا لله تبارك وتعالى.

اخرجه ابو داود وابن ماجه .

متى يشرع سجود الشكر:

قال الشافعي:

سجود الشكر سنه عند تجدد نعمه ظاهره واندفاع نقمه ظاهر.
اذا فسجود الشكر يسن في حالتين:
1 يسن عند تجدد النعم كمن بشر بهدايه احد،

او اسلامه،

او بنصر المسلمين،

او بشر بمولود ونحو ذلك.
2 ويسن عند اندفاع النقم كمن نجا من غرق،

او حرق،

او قتل ونحو ذلك.

صفه سجود الشكر:
اختلف العلماء في صفه سجود الشكر فبعض العلماء يرى له الوضوء والتكبير ،



وبعضهم يرى التكبيرة الاولى فقط ثم يخر ساجدا و بعضهم يرى انه لا يشترط له شرط فصفته:

سجده واحده بلا تكبير ولا تسليم،

ويسجد حسب حالة قائما او قاعدا،

طاهرا او محدثا،

والطهاره افضل.

و قال الشيخ صالح بن فوزان الفوزان في صفه سجده الشكر انه يكبر ويسجد ثم يقول سبحان ربي الاعلى ويكرر ذلك ثلاثا او عشرا ويدعو بما تيسر له من الادعيه‏.‏

و يقال في سجود الشكر ما يقال في سجود الصلاة من التسبيح و الدعاء،

فيقول



سبحان ربي الاعلى ،



اللهم لك سجدت ،



و بك امنت ،



و لك اسلمت ،



سجد وجهي للذي خلقه و صورة ،



و شق سمعه و بصره ،



تبارك الله احسن الخالقين .



ثم يدعو بما احب .

مواقف لسجود النبي صلى الله عليه و سلم و اصحابه شكرا:
في ” المسند ” من حديث عبدالرحمن بن عوف ان رسول الله صلى الله عليه وسلم سجد شكرا لما جاءته البشرى من ربه انه من صلى عليك صليت عليه ومن سلم عليك سلمت عليه).
 وفي سنن ابي داود من حديث سعد بن ابي وقاص ان رسول الله صلى الله عليه وسلم رفع يديه فسال الله ساعة ثم خر ساجدا ثلاث مرات ثم قال اني سالت ربي وشفعت لامتي فاعطاني ثلث امتي فخررت ساجدا شكرا لربي ثم رفعت راسي فسالت ربي لامتي فاعطاني الثلث الثاني فخررت ساجدا شكرا لربي ثم رفعت راسي فسالت ربي لامتي فاعطاني الثلث الاخر فخررت ساجدا لربي .

سجد كعب بن مالك لما جاءته البشرى بتوبه الله عليه،

ذكره البخاري .


 ذكر احمد عن علي رضي الله عنه انه سجد حين وجد ذا الثديه في قتلى الخوارج .
 ذكر سعيد بن منصور ان ابا بكر الصديق رضي الله عنه سجد حين جاءه قتل مسيلمه .
منقوووووول

اضافه من موقع اسلام ويب لتفسير قوله تعالى(لئن شكرتم لازيدنكم)

السؤال ارجو تفسير قوله تعالى:

لئن شكرتم لازيدنكم فالشكر يكون في الرخاء والشده،

فما هي الزياده من الله في الحالين

وشكرا.

الاجابه
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه،

اما بعد:

فتفسير الايه قال فيه ابن كثير في التفسير:

لئن شكرتم لازيدنكم اي لئن شكرتم نعمتي عليكم لازيدنكم منها،

ولئن كفرتم اي كفرتم النعم وسترتموها وجحدتموها ان عذابي لشديد،

وذلك بسلبها عنهم وعقابه اياهم على كفرها.

اه.

وقال الشوكاني في فتح القدير:

فمن شكر الله على ما رزقه وسع الله عليه في رزقه،

ومن شكر الله على ما اقدره عليه من طاعته زاده من طاعته،

ومن شكره على ما انعم عليه به من الصحة زاده الله صحة ونحو ذلك.

انتهى.

ومن شكر النعم ان يعرف ربه في حاليه بؤسه ورخائه،

فيحمدة على رخائه وعلى هين ابتلائه،

وانه لم يصبه بما هو اعظم من ارزائه،

ويستقيم على طاعته في كلتا الحالتين،

فان الله جلت قدرته يبتلي عباده بما شاء من انواع البلاء،

قال الله تعالى:

ونبلوكم بالشر والخير فتنه والينا ترجعون الانبياء:35}.

وعلى المؤمن ان يصبر على كل ما يصيبه من مصائب وبلايا ويشكره ويحمدة اذ لم يبتله ببلاء اعظم لينال اجر الصابرين الشاكرين،

فقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم:

عجبا لامر المؤمن ان امره كله خير،

وليس ذلك لاحد الا للمؤمن:

ان اصابته سراء شكر فكان خيرا له،

وان اصابته ضراء صبر فكان خيرا له.

رواه مسلم.

ومزيد الله لمن انعم عليه في الرخاء واضح،

واما مزيده للمبتلى فبزياده النعمه عليه فيزيده عافيه ويهون عليه المصائب.

والله اعلم.

صور دعاء سجود الشكر

  • دعاء صلاة الشكر
  • دعاء السجدة الشكر
  • دعاء السجود الشكر
  • دعاء سجدة الشكر
  • دعاء سجده الشكر
  • دعاء سجود الشكر
  • دعاء سجود شكر
  • صور سجدة الشكر
821 مشاهدة

دعاء سجود الشكر