10:33 صباحًا الإثنين 17 ديسمبر، 2018

دعاء غض البصر


كان محمد بن و اسع يكثر الزياره لصديق له فاذا طرق الباب فتحت الجاريه فيغمض عينيه و يقول لها: اين سيدك

فتدخل فتقول لسيدها: رجل يريدك على الباب،

فيقول: من هو

فتقول: “صاحبك الاعمي الذى ياتيك كل يوم”.

فمنهم من درب نفسه على غض البصر بتغميض عينيه و منهم من ينظر في اصبعه،

و منهم من ينظر الى الارض،

و منهم من يعاقب نفسه بالصيام،

و منهم من يعاقبها بعدم رفع راسه الى السماء،

فكذلك جاهد انت نفسك و ابتكر و سائل لمجاهده النفس على غض البصر.

الحمد لله،

و الصلاه و السلام على رسول الله،

اما بعد؛

فقد من الله تعالى على عباده بنعم كثيرة؛

لينظر سبحانه الى عباده من يشكر و من يكفر؛

فهذه النعم امتحانات،

و هذه النعم ابتلاءات،

من استعملها في طاعه الله نجح في الامتحان،

و من استعملها في معصيه الله كانت النتيجه الاخرى.

ومن اعظم النعم التى انعم الله بها على عباده في اجسادهم نعمه البصر؛

فامرنا سبحانه ان نستخدمها في النظر في ايات الله: الكونيه و الشرعية،

و نهانا عن اطلاقها الى المحرمات.

فنجد كثيرا من الاوامر الشرعيه في الكتاب و السنه النبويه تحث على غض الابصار عما حرم البصير الخبير،

قال الله تعالى: قل للمؤمنين يغضوا من ابصارهم و يحفظوا فروجهم ذلك ازكي لهم ان الله خبير بما يصنعون .



و قل للمؤمنات يغضضن من ابصارهن و يحفظن فروجهن [النور:30-31].

فالحظ قوله: ذلك ازكي لهم}،

فهذا التشريع اطهر للنفوس و اطهر للمجتمعات،

و هذا رسول الله صلى الله عليه و سلم يعلم صحابته غض الابصار،

فروي مسلم عن جرير بن عبدالله رضى الله عنه قال: “سالت رسول الله صلى الله عليه و سلم عن نظر الفجاءه فامرنى ان اصرف بصري”.

ويوصى النبى صلى الله عليه و سلم عليا رضى الله عنه فيقول له: «يا على لا تتبع النظره النظرة،

فان لك الاولي و ليست لك الاخرة» رواه احمد و ابو داود و الترمذي،

و صححه الالباني).

ولم يكتف الشرع بالامر بغض الابصار عن المحرمات،

بل بين لنا فوائد هذا الامر و خطوره اطلاق الابصار،

و العلاج لهذه الفتنة.

كل هذا البيان في زمان لم يكن يري فيه من المراه شيء،

اما نحن نذكر به الان في زمان يري من المراه كل شيء.

فى الشارع،

و على الشواطئ،

و عبر القنوات الاباحية،

و المواقع المشبوهه على شبكه الانترنت،

و من خلال المحمول،

و الغرف المغلقه على النت.

خطوره اطلاق الابصار في المحرمات(1):

1 حسرات:

قال الحسن البصري: “من اطلق بصره كثر اسفه”.

ان النظرات تورث في القلب حسرات،

فالقلب يهوي و يتمني و العجب كل العجب ممن يردد كالببغاء دون و عى قول الغرب الكافر: “ان اطلاق النظر في المحرمات يهذب النفس و يشبعها”،

فهذه اوروبا و امريكا بلاد الاباحيه هى اكثر الدول التى تنتشر فيها الجرائم الجنسيه من زنا،

و لواط،

و اغتصاب،

و غير ذلك… و لم تتهذب نفوسهم،

بل ازداد سعار الشهوه و جنونها عندهم!

ثم ماذا بعد اطلاق الابصار في المحرمات؟!

2 الزنا،

و اللواط،

و العاده السيئة:

يقول النبى صلى الله عليه و سلم: «ان الله كتب على ابن ادم حظه من الزنا ادرك ذلك لا محاله فزنا العين النظر وزنا اللسان المنطق و النفس تمني و تشتهى و الفرج يصدق ذلك او يكذبه» متفق عليه)،

و صدق القائل:

كل الحوادث مبداها من النظر * و معظم النار من مستصغر الشرر
كم نظره فتكت في قلب صاحبها * فتك السهام بلا قوس و لا و تر

فالترتيب الطبيعى لاطاله النظرات في المحرمات البحث عن طريق لتفريغ الشهوة،

و كما قالوا: “نظره فابتسامه فموعد فلقاء..

“.

3 النظر الى المحرمات في حد ذاته عقوبة:

ففى قصه جريج العابد دعت امه عليه: «اللهم لا تمته حتى ينظر الى وجوه المومسات» متفق عليه)،

اي: الزانيات.

فالعجب عمن يبحث عن المومسات في القنوات،

و المواقع،

و الطرقات،

و لسان حاله: “ارونى وجوه المومسات”.

4 النظره سهم مسموم:

قال بعض السلف: “النظره سهم مسموم الى القلب”.

لو كانت تسم البدن لهان الامر،

و لكنها تسم الدين،

و تفسد على العبد دينه،

قال ابن مسعود رضى الله عنه: “الاثم حواز القلوب،

و ما من نظره الا و للشيطان فيها مطمع” رواه البيهقي،

و قال الالباني: صحيح موقوف).

فغرض الشيطان من هذه النظرات ان يوقع العبد في الكفر لا في الزنا و حسب،

فكم من اضاع دينه من اجل امراة؟!

يذكر ابن كثير رحمه الله في البدايه و النهايه في احداث عام 277ه: ” توفى عبده بن عبدالرحيم قبحه الله-،

ذكر ابن الجوزى ان هذا الشقى كان من المجاهدين كثيرا في بلاد الروم،

و كان في بعض الغزوات و المسلمون يحاصرون بلده من بلاد الروم اذ نظر الى امراه من نساء الروم في ذلك الحصن فهويها،

فراسلها: ما السبيل الى الوصول اليك

قالت: ان تتنصر و تصعد الي،

فاجابها في ذلك،

فما راع المسلمين الا و هو عندها،

فاغتم المسلمون بسبب ذلك غما شديدا،

و شق عليهم مشقه عظيمة،

فلما كان بعد مده مروا عليه و هو مع تلك المراه في ذلك الحصن فقالوا: يا فلان ما فعل قرانك

ما فعل علمك

ما فعل صيامك

ما فعل جهادك

ما فعلت صلاتك

فقال: اعلموا انى انسيت القران كله الا قوله: ربما يود الذين كفروا لو كانوا مسلمين .



ذرهم ياكلوا و يتمتعوا و يلههم الامل فسوف يعلمون [الحجر:2-3]،

و قد صار لى فيهم ما ل و ولد” انتهى.

وقد علم الكفار خطوره الشهوه في صد الناس عن سبيل الله؛

فسعيا الى اغراق الامه في الشهوات،

يقول احد اقطاب المستعمرين: “كاس و غانيه يفعلان في تحطيم الامه الاسلاميه اكثر مما يفعله الف مدفع،

فاغرقوها في حب الماده و الشهوات”!

ويذكر ابن كثير رحمه الله في احداث سنه 586 ه في زمن السلطان صلاح الدين الايوبى رحمه الله اثناء الحصار لمدينه عكا ان سفينه عليها ثلاثمائه امراه من احسن النساء و اجملهن جاءت من اجل قضاء الجنود الصليبيين و طرهم؛

فانحاز كثير من فسقه المسلمين الى الصليبيين من اجل هؤلاء النسوة،

ثم بعد ذلك سقطت عكا في ايدى الصليبيين؛

لذلك يحرص الكفار على نشر القنوات الاباحيه و المواقع الاباحية،

و نشر التبرج بيد النساء،

و البعد عن التعفف بكافه الوسائل حتى تنهار هذه الامة.

5 السؤال بين يدى الله يوم القيامة:

قال الله تعالى: ان السمع و البصر و الفؤاد كل اولئك كان عنه مسئولا [الاسراء:36]،

فستسال عن كل نظره نظرتها،

و الذى يسالك لا يخفي عليه خافية: يعلم خائنه الاعين و ما تخفى الصدور [غافر:19]،

فلن تستطيع ان تنكر نظراتك و اختلاساتك عندما تقف امامه.

فوائد غض البصر:

1 نور في القلب و لذه الايمان: قال بعض السلف: “من حفظ بصره اورثه الله نورا في بصيرته”.

بالفعل فالذى يغض بصره عن الحرام يجد نورا في قلبه،

و قوه في قلبه و نقاء على عكس من اطلق البصر في المحرمات،

فان عنده انطماس بصيره وضعف في القلب..

الا تري ان الله قد ذكر الامر بغض البصر في سوره النور،

و اعقب فيها هذا الامر بقوله: الله نور السماوات و الارض [النور من الاية:35]؟!

2 صحه الفراسة:

يقول ابو شجاع شاه بن شجاع الكرماني: “من عمر ظاهره باتباع السنه و باطنه بدوام المراقبه و كف نفسه عن الشهوات،

و غض بصره عن الحرام و اعتاد اكل الحلال؛

لم تخطئ له فراسة”،

و كان ابو شجاع لا تخطئ له فراسة.

وهذه الفراسه نتيجه طبيعيه لنور القلب و قوته.

الا تري ان من اراد ان يركز في شيء او يتذكره غمض عينيه،

و على العكس فاطلاق الابصار يشوش الفكر و يشتت القلب؟!

3 لا تري عينه النار:

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: «ثلاثه لا تري اعينهم النار يوم القيامة: عين بكت من خشيه الله،

و عين حرست في سبيل الله،

و عين غضت عن محارم الله» رواه الطبراني،

و قال الالبانى في السلسله الصحيحة: صحيح بمجموع طرقه)،

فالجزاء من جنس العمل،

فكما لم يشعل نار الشهوه في نفسه بالنظر الى الحرام فلن تشتعل عليه النار يوم القيامة.

4 و جزاؤه الجنة:

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: «اضمنوا لى ستا من انفسكم اضمن لكم الجنة: اصدقوا اذا حدثتم،

و اوفوا اذا و عدتم،

و ادوا اذا اؤتمنتم،

و احفظوا فروجكم،

و غضوا ابصاركم،

و كفوا ايديكم» رواه احمد و ابن حبان و الحاكم،

و حسنه الالباني).

5 دعوه الى الاسلام:

الفوائد السابقه لغض البصر للفاعل نفسه،

اما هذه الفائده فهى متعدية،

فكم حكي لى من اخ عن سؤال نساء كافرات له: لماذا لا ينظر اليهن

فتكون الاجابة: انه ادب الاسلام.

وذلك ان هذا الامر في دول الكفر لا يوجد تماما فتكون النتيجه هى سؤالهن عن كتب تبين هذا الدين،

و دخول بعضهن الاسلام.

جاء في كتاب “قصص لا انساها”: “شاب امريكى في مقتبل العمر و بدا يتعلم احكام الدين،

و منها: غض البصر،

و كان من متطلبات عمله ان يودع في البنك المجاور لعمله ارباح كل يوم في صباح الغد،

و في ذلك البنك اعجبته فتاه عامله في المحاسبة،

فكان كلما مد يده بالنقود اليها اغمض عينيه حتى انها قد تقبض المبلغ دون ان يشعر الا بعد قليل،

حاولت هذه الفتاه ان تحادثه او تبتسم اليه،

لكنه مصر على اغماض عينيه،

و في يوم من الايام قررت هذه الفتاه ان تعرف سبب هذا التصرف العجيب فسالته فاجابها و هو مغمض عينيه،

قال لها: يحرم على دينى ان انظر لغير محارمي،

فطلبت كتابا يتكلم عن الاسلام و دخلت هذه الفتاه في الاسلام،

و يسر الله زواجهما على العفاف و التقى” اه.

الحديث في الفوائد و الاخطار حديث طويل احيل القارئ فيه على كتاب “الداء و الدواء” لابن القيم رحمه الله،

و لكن ننتقل الى نزع السهم المسموم من القلب،

و ذلك بعلاجه؛

فما انزل الله داء الا وجعل له دواء.

علاج اطلاق الابصار(2):

اولا: الوقاية:

1 البعد عن اماكن الفتن و اثاره الشهوات:

دل على هذا العلاج حديث النبى صلى الله عليه و سلم اذ قال لاصحابه: «اياكم و الجلوس على الطرقات».

فقالوا: ما لنا بد انما هى مجالسنا نتحدث فيها.

قال: «فاذا ابيتم الا المجالس فاعطوا الطريق حقها».

قالوا: و ما حق الطريق

قال: «غض البصر و كف الاذي و رد السلام و امر بالمعروف و نهى عن المنكر» متفق عليه).

اذا كان النبى صلى الله عليه و سلم ينهي عن الجلوس في طرقات المدينه النبويه المطهره التى لا تمر فيها امراه الا بكامل حجابها،

فماذا نقول عن طرقاتنا اليوم،

بل ماذا نقول عن شواطئ البحار،

و الملاهى الليلية؟!

وكيف بمن يدخل على الفتن و هو في بيته بالقنوات الاباحيه و المواقع المشبوهه و المجلات الساقطة

فهذه الاماكن لا يجوز لمسلم ان يتواجد فيها الا للانكار،

و ان لم تزل المنكر فزل.

2 الالتزام بالاداب الشرعية:

ا ستر العورات: و هذا الامر للرجال و النساء جميعا فامر النساء بالحجاب،

و امر صلى الله عليه و سلم الرجل قائلا: «احفظ عورتك الا من زوجتك او ما ملكت يمينك» رواه ابو داود و الترمذي،

و حسنه الالباني)،

و قال النبى صلى الله عليه و سلم لعلي: «لا تكشف فخذك،

و لا تنظر الى فخذ حي،

و لا ميت» رواه ابو داود،

و صححه الالباني)،

و هذا الامر مما يتساهل فيه الرجال مع بعضهم البعض و النساء مع بعضهن؛

لذلك نبه النبى صلى الله عليه و سلم خصيصا فقال: «لا ينظر الرجل الى عوره الرجل و لا المراه الى عوره المراة» رواه مسلم)؛

و ذلك لان النفس ضعيفه امام رؤيه العورات.

ب الاستئذان: قال صلى الله عليه و سلم: «انما جعل الاستئذان من اجل البصر» متفق عليه)،

فحتي لا تري عورات اهل بيت يجب ان تستاذن عليهم،

بل يجب ان تستاذن على محارمك.

ج عدم الخلوه بالاجنبية: قال صلى الله عليه و سلم: «لا يخلون رجل بامراه الا كان ثالثهما الشيطان» رواه احمد و الترمذي،

و صححه الالباني)،

فبماذا تتوقع ان يامرهما الشيطان

اسيامرهما بالعفه و غض الابصار؟!

د ترك الاختلاط المستهتر و الخضوع بالقول و المصافحه للاجنبية،

فكل هذا داعيه اطلاق الابصار،

بل داعيه الوقوع في الفاحشة.

3 تربيه الاولاد على غض الابصار:

فهذه مسئوليه الاباء و الامهات و اولياء الامور،

و كذلك المعلمين في المدارس و المساجد،

فسعيد بن جبير كان يقول لابنه: “يا بنى امش و راء الاسد و الاسود،

و لا تمش و راء امراة” اه،

و صدق رحمه الله فلو مشي ابنه و راء اسد فاكله ضاعت دنياه،

و هى هينه على الله،

اما لو مشي و راء امراه فسيضيع دينه،

و هذه هى الكارثة.

فالعجب ممن يترك اولاده امام القنوات المشبوهه و المواقع الاباحية

اما المدرسون فان بعضهم يحدث الطلاب احاديث تثير الغرائز حتى يحبونه!

الم يسمع هؤلاء عن ابن مسعود رضى الله عنه اذ عاد رجلا و معه رجل من اصحابه فلما دخل الدار جعل صاحبه ينظر الى امراه في جانب الدار فقال له عبدالله: “والله لو تفقات عيناك كان خيرا لك” رواه البخارى في الادب المفرد،

و قال الالباني: حسن الاسناد موقوفا).

وقد احسن رضى الله عنه فان مصيبه الدنيا و لو كانت في الحبيبتين اهون من مصيبه الدين؛

فيجب التنبيه بقوه على هذا الادب في البرامج التربويه و التعليمية.

4 دور الحكومة:

“ان الله يزع بالسلطان ما لا يزع بالقران”،

فعلي الحكومه الاسلاميه ان تجنب رعيتها النظر للعورات،

و ذلك بمنع المواقع الاباحيه على النت كما فعلت بعض الحكومات،

و كذلك القنوات الهدامه و مراقبه الجرائد و المجلات لا ان تكون القنوات و الجرائد الحكوميه هى التى تمتلئ بهذا الزخم و الفساد.

ثانيا: تجرع الدواء لمن ابتلى بهذا الداء:

1 اصرف بصرك،

و لا تتبع النظره النظرة: روي مسلم عن جرير بن عبدالله رضى الله عنه قال: “سالت رسول الله صلى الله عليه و سلم عن نظر الفجاءه فامرنى ان اصرف بصري”.

واوصي النبى صلى الله عليه و سلم عليا رضى الله عنه فيقول له: «يا على لا تتبع النظره النظرة،

فان لك الاولي و ليست لك الاخرة» رواه احمد و ابو داود و الترمذي،

و صححه الالباني).

وقد ضمن لنا النبى صلى الله عليه و سلم ان من صرف بصره عن الحرام نزع السهم المسموم من قلبه،

اما من تابع النظرات فسيلاقى الحسرات.

قال سعيد بن ابى الحسن: قلت للحسن: ان نساء العجم يكشفن صدورهن و رؤوسهن،

قال: اصرف بصرك،

يقول الله تعالى: قل للمؤمنين يغضوا من ابصارهم و يحفظوا فروجهم ذلك ازكي لهم ان الله خبير بما يصنعون .



و قل للمؤمنات يغضضن من ابصارهن و يحفظن فروجهن و لا يبدين زينتهن الا ما ظهر منها و ليضربن بخمرهن على جيوبهن و لا يبدين زينتهن الا لبعولتهن او ابائهن او اباء بعولتهن او ابنائهن او ابناء بعولتهن او اخوانهن او بنى اخوانهن او بنى اخواتهن او نسائهن او ما ملكت ايمانهن او التابعين غير اولى الاربه من الرجال او الطفل الذين لم يظهروا على عورات النساء و لا يضربن بارجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهن و توبوا الى الله جميعا ايها المؤمنون لعلكم تفلحون [النور:30-31].

2 الزواج: عن ابن مسعود رضى الله عنه قال: قال لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم: «يا معشر الشباب من استطاع الباءه فليتزوج فانه اغض للبصر و احصن للفرج و من لم يستطع فعليه بالصوم فانه له و جاء» متفق عليه).

وهذا هو الواقع،

فالشاب من خلال الزواج يجد و سيله مباحه لتفريغ شهوته؛

لذلك على الزوجه الصالحه ان تتزين لزوجها وان تستجيب لدعوته لها مهما كان الحال،

و يؤكد النبى صلى الله عليه و سلم على ان من راى من اي امراه شيئا ففى اهله غنيه عنها،

و لكن المشكله ان الشيطان يبغض الزوجه لزوجها و يزين الاجنبيه له؛

فعن جابر بن عبدالله رضى الله عنه: ان رسول الله صلى الله عليه و سلم راى امراه فاتي امراته زينب و هى تمعس منيئه لها فقضي حاجته،

ثم خرج الى اصحابه فقال: «ان المراه تقبل في صوره شيطان و تدبر في صوره شيطان فاذا ابصر احدكم امراه فليات اهله فان ذلك يرد ما في نفسه» رواه مسلم).

3 الصوم: و هو البديل عن الزواج كما في الحديث-،

فان الصوم يضعف الشهوة،

و الشهوه تستعر بكثره الاكل و الشرب،

و الصوم الذى هو و جاء فعلا الصوم الذى قد استوفي شروطه؛

ليحقق به معانيه و غاياته،

و نؤكد على الصوم في هذه الايام التى اصبح شهر رمضان و شعبان و رجب ياتى في فصل الصيف حيث تبرج كثير من النساء،

و حيث يعرض في نهار رمضان من الافلام التى تضيع على العبد صيامه.

4 الصحبه الصالحة: و هى من اكثر ما يعين المسلم على غض البصر فان الشاب الفاسد لو سار مع الصالحين يستحيى ان يطلق بصره في الحرام امامهم،

و على العكس فلو سار صالح مع مجموعه من الفاسدين لقالوا: انظر الى هذا المنكر و انظر الى هذه الجميلة،

و صدق من قال: “الصاحب ساحب”،

فاما ان يسحبك الى مجالس العلم و القران و الخير واما ان يسحبك الى السينما و المسرح و اماكن اللهو،

و لهذا السبب قال صلى الله عليه و سلم: «لا تصاحب الا مؤمنا،

و لا ياكل طعامك الا تقي» رواه ابو داود و الترمذي،

و حسنه الالباني).

5 القراءه في احوال السلف: فسيره سلفنا الصالح مليئه بالنماذج العمليه على غض البصر،

و سنذكر بعضها في النقطتين التاليتين:

6 ترك فضول النظر: فان كثره الالتفات و النظر الى ما لا يعنى توشك ان توقع العبد في النظر المحرم.

رفع مجمع احد العباد الزهاد راسه الى السماء فوقع بصره على امراه فجعل على نفسه ان لا يرفع راسه الى السماء ما دام في الدنيا.

وقال و كيع بن الجراح: “مررت مع سفيان الثورى على دار مشيده فرفعت راسى اليها فقال: لا ترفع راسك تنظر اليها انما بنوها لهذا”.

ومر حسان بن ابى السنان بغرفه فقال: “متي بنيت هذه

ثم اقبل على نفسه فقال: تسالين عما لا يعنيك لاعاقبنك سنة.

فصامها”.

وعن نافع: “ان نفرا من اهل العراق دخلوا على ابن عمر،

فراوا على خادم لهم طوقا من ذهب،

فنظر بعضهم الى بعض،

فقال: ما افطنكم للشر” رواه البخارى في الادب المفرد،

و قال الالباني: صحيح الاسناد).

7 مجاهده النفس على غض البصر: قال الله تعالى: والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وان الله لمع المحسنين [العنكبوت:69]،

فلو جاهد العبد نفسه على غض البصر فان الله سيوفقه باذن الله-.

واليك هذه النماذج الرائعة:

حسان بن ابى السنان لما خرج يوم العيد قيل له: “ما راينا عيدا اكثر نساء منه”.

فقال: “ما تلقتنى امراه حتى رجعت”،

من شده حفظه للبصر لم ير امراه اصلا.

ولما عاد الى بيته يوم العيد قالت له امراته: “كم امراه حسنه قد نظرت اليوم،

فلما اكثرت عليه قال: و يحك و يحك… ما نظرت الا في ابهامى هذا منذ خرجت من عندك حتى رجعت اليك”؛

فكان يدرب نفسه على غض البصر بالنظر في اصبعه الابهام.

يحكى سفيان الثورى عن الربيع بن خثيم انه مر به نسوه فاطرق اطراقا شديدا نظر الى الارض بشدة حتى ظن النسوه انه اعمي فتعوذن بالله من العمى!

واستوعب سفيان الدرس فلما جاء العيد قال: “اول ما نبدا به اليوم غض البصر”.

ويقول انس بن ما لك رضى الله عنه: “اذا مرت بك امراه فغمض عينيك حتى تجاوزك”.

وقال العلاء بن زياد: “لا تتبع بصرك حسن ردف المراة،

فان النظر يجعل الشهوه في القلب”.

وكان محمد بن و اسع يكثر الزياره لصديق له فاذا طرق الباب فتحت الجاريه فيغمض عينيه و يقول لها: اين سيدك

فتدخل فتقول لسيدها: رجل يريدك على الباب،

فيقول: من هو

فتقول: “صاحبك الاعمي الذى ياتيك كل يوم”.

فمنهم من درب نفسه على غض البصر بتغميض عينيه و منهم من ينظر في اصبعه،

و منهم من ينظر الى الارض،

و منهم من يعاقب نفسه بالصيام،

و منهم من يعاقبها بعدم رفع راسه الى السماء،

فكذلك جاهد انت نفسك و ابتكر و سائل لمجاهده النفس على غض البصر.

8 شغل الاوقات بالطاعات: ففى الحديث القدسي: «وما يزال عبدى يتقرب الى بالنوافل حتى احبه فاذا احببته كنت سمعه الذى يسمع به و بصره الذى يبصر به و يده التى يبطش بها و رجله التى يمشى بها» رواه البخاري)،

فمعني الحديث: انه بسبب انشغاله بالطاعات المختلفه اصبح لا يبصر الا ما يحبه الله،

و كما قالوا: “نفسك ان لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل”،

فالمسلم المنشغل بالطاعات لن يكون متفرغا للنظر الى المحرمات.

9 مراقبه الله عز و جل: سئل الجنيد: “بم يستعان على غض البصر؟”،

قال: “بعلمك ان نظر الله اليك اسبق الى من تنظر اليه”.

والله عز و جل الذى نراقبه يعلم خائنه الاعين و ما تخفى الصدور [غافر:19]،

و يقول الله تعالى بعد الامر بغض البصر: ان الله خبير بما يصنعون}،

و الخبير: هو العليم ببواطن الامور،

فسبحانه لا تخفي عليه خافية.

وسوف يسال الله العبد عن نظراته يوم القيامة: ان السمع و البصر و الفؤاد كل اولئك كان عنه مسئولا [الاسراء من الاية:36].

وان لم تجب انت عندما تسال فسوف يجيب بصرك و يشهد عليك،

و يعترف بغدراتك: ويوم يحشر اعداء الله الى النار فهم يوزعون .



حتي اذا ما جاءوها شهد عليهم سمعهم و ابصارهم و جلودهم بما كانوا يعملون [فصلت:19-20].

وسوف تشهد عليك الملائكه التى تحصى كل شيء: وان عليكم لحافظين .



كراما كاتبين .



يعلمون ما تفعلون [الانفطار:10-12]،

فان هذه الملائكه لا تدع شارده و لا و اردة،

لا نظره و لا همسه الا كتبوها.

10 الخوف من سوء الخاتمة: تخيل اخى لو انك مت فكانت اخر نظره نظرتها الى حرام فماذا ستقول لربك

ما ذا لو خرجت روحك امام مشاهده الفيلم او الصوره العارية؟!

يحكى احد الاخوه وهو مغسل للاموات انه جاء ليغسل شابا و قد اسود و جهه و يده مربوطه بالشاش فاراد ان يفك الشاش فعارض اهل الشاب فصمم على فك الشاش فاذا بيده “ريموت” و اهله قد دخلوا عليه و هو ميت و امامه على الشاشه فيلم اباحي

نعوذ بالله من سوء الخاتمة،

و نساله الستر في الدنيا و الاخرة.

11 تذكر الحور العين: فان المسلم اذا تذكر الحور العين و جمالهن،

و ان الله اعدهن لمن صبر عن الحرام في الدنيا؛

كان ذلك عونا له على غض البصر عن الحرام.

12 الدعاء: لما جاء الشاب يستاذن النبى صلى الله عليه و سلم في الزنا فصرفه النبى صلى الله عليه و سلم عن ذلك بانك لا تحبه لامك،

و ابنتك،

و اختك،

و خالتك،

و عمتك،

و كذلك الناس لا يحبونه لهن،

و ضع النبى صلى الله عليه و سلم يده الحانيه عليه،

ثم دعا له فقال: «اللهم اغفر ذنبه و طهر قلبه،

و حصن فرجه» رواه احمد،

و صححه الالباني).

وكان من دعاء النبى صلى الله عليه و سلم: «اللهم انى اعوذ بك من شر سمعي،

و من شر بصري،

و من شر لساني،

و من شر قلبي،

و من شر منيي» رواه ابو داود و الترمذي،

و صححه الالباني).

ومن دعائه اثناء الذهاب الى المسجد: «واجعل في بصرى نورا» رواه مسلم).

ومن دعائه في الصباح و المساء: «اللهم عافنى في بصري» رواه ابو داود،

و حسنه الالباني).

والله لا انس صوره شاب قد التزم الملتزم بين الحجر الاسود و باب الكعبه و اكثر دعائه: “اللهم اعنى على غض البصر”!

واخيرا: نسال الله ان يعيننا على غض الابصار وان يثبت قلوبنا على دينه.

(1 هذا الموضوع ليس للرجال فحسب،

بل هو للنساء ايضا،

قال الله تعالى: وقل للمؤمنات يغضضن من ابصارهن}،

و قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: «خير صفوف الرجال المقدم،

و شرها المؤخر،

و خير صفوف النساء المؤخر،

و شرها المقدم،

يا معشر النساء اذا سجد الرجال،

فاغضضن ابصاركن،

لا ترين عورات الرجال من ضيق الازر» رواه احمد،

و قال الشيخ احمد شاكر: اسناده صحيح،

و لفظ مسلم: «خير صفوف الرجال اولها و شرها اخرها و خير صفوف النساء اخرها و شرها اولها».

فاذا كان النبى صلى الله عليه و سلم يامرهن بغض البصر في المسجد؛

فما بالك بخارجه؟!

وفى الجنه حيث النفوس الطاهره و النظرات البريئه الا ان الله مدح نساء الجنه فقال: وعندهم قاصرات الطرف اتراب [ص:52].

(2 كما ان هذا الكلام ليس للشباب فحسب،

بل للشيوخ الكبار ايضا،

يقول سعيد بن المسيب رحمه الله لابنه بعد ان بلغ الثمانين من عمره: “ما و جدت فتنه اشد على من النساء”

و هو العابد الزاهد الذى ما اذن المؤذن منذ اربعين سنه الا و هو في المسجد!

صور دعاء غض البصر

  • دعاء غض البصر
  • دعاء غض البصر عن المحرمات
  • دعاء غض البصر للزوج
  • دعاء لغض البصر
  • دعاء لغض البصر عن الحرام
  • دعاء لغض بصر الزوج عن النساء
  • دعاء يساعد على غض البصر
  • غض البصر عن الحرام
  • اللهم غض بصري عن الحرام
  • دعاء الابتعاد عن المحرمات
12٬348 مشاهدة

دعاء غض البصر