8:26 صباحًا الإثنين 25 يونيو، 2018

شروط الدعاء المستجاب


صور شروط الدعاء المستجاب

ما هُو شروط ألدعاءَ لكى يَكون ألدعاءَ مستجابا مقبولا عَِندْ ألله
ما هِى شروط ألدعاءَ لكى يَكون ألدعاءَ مستجابا مقبولا عَِندْ الله
.
الحمدْ لله

شروط ألدعاءَ كثِيرة ،

مِنها

1.
” ألا يدعو ألا الله عَز و جل ،

قال صلي الله عََليه و سلم لابن عَباس

” إذا سالت فاسال الله و أذا أستعنت فاستعن بالله ” .

رواه ألترمذى 2516 .

وصححه ألالبانى فِى صحيح ألجامع .

وهَذا هُو معني قوله تعالي

و أن ألمساجدْ لله فلا تدعو مَع الله أحدا ألجن/18 ،

وهَذا ألشرط أعظم شروط ألدعاءَ و بدونه لا يقبل دعاءَ و لا يرفع عَمل ،

ومن ألناس – مِن يدعو ألاموات و يجعلونهم و سائط بينهم و بين الله ،

زاعمين أن هؤلاءَ ألصالحين يقربونهم الي الله و يتوسطون لَهُم عَنده سبحانه و أنهم مذنبون لا جاه لَهُم عَِندْ الله فلذلِك يجعلون تلك ألوسائط فيدعونها مِن دون الله ,



والله سبحانه و تعالي يقول:
و أذا سالك عَبادى عَنى فانى قريب أجيب دعوه ألداع إذا دعان ألبقره/186

2.
ان يتوسل الي الله باحدْ أنواع ألتوسل ألمشروع .

3.
تجنب ألاستعجال،
فانه مِن أفات ألدعاءَ ألَّتِى تمنع قبول ألدعاءَ و في ألحديث:
” يستجاب لاحدكم ما لَم يعجل يقول:
دعوت فلم يستجب لي”.
رواه ألبخارى 6340 و مسلم 2735)

وفي صحيح مسلم 2736

” لا يزال يستجاب للعبدْ ما لَم يدع باثم او قطيعه رحم ما لَم يتعجل .

قيل يا رسول الله ،

ما ألاستعجال

قال

يقول

قدْ دعوت و قدْ دعوت فلم أر يستجيب لِى فيستحسر عَِندْ ذلِك و يدع ألدعاءَ ”

4.
ان لا يَكون ألدعاءَ فيه أثم و لا قطيعه كَما فِى ألحديث ألسابق

“يستجاب للعبدْ ما لَم يدع باثم او قطيعه رحم ”

5.
حسن ألظن بالله قال صلي الله عََليه و سلم

” يقول الله تعالي

انا عَِندْ ظن عَبدى بى ” رواه ألبخارى 7405 و مسلم 4675 و في حديث أبى هريره

” أدعوا الله و أنتم موقنون بالاجابه ” رواه ألترمذى ,



وحسنه ألالبانى فِى صحيح ألجامع 245).

فمن ظن بربه خيرا أفاض الله عََليه جزيل خيراته ,



واسبل عََليه جميل تفضلاته ,



ونثر عََليه محاسن كراماته و سو أبغ أعطياته .

6.
حضور ألقلب فيَكون ألداعى حاضر ألقلب مستشعرا عَظمه مِن يدعوه ،

قال صلي الله عََليه و سلم

” و أعلموا أن الله لا يستجيب دعاءَ مِن قلب لاه ” رواه ألترمذى 3479 و حسنه ألالبانى فِى صحيح ألجامع 245).

7.
اطابه ألماكل ،

قال سبحانه و تعالي

إنما يتقبل الله مِن ألمتقين ،

وقدْ أستبعدْ ألنبى صلي الله عََليه و سلم ألاستجابه لمن أكل و شرب و لبس ألحرام ففي ألحديث

“ذكر صلي الله عَلبيه و سلم ألرجل يطيل ألسفر أشعث أغبر يمدْ يديه الي ألسماءَ يا رب يا رب و مطعمه حرام و مشربه حرام و ملبسه حرام و غذى بالحرام فانى يستجاب لذلِك ” رواه مسلم 1015)

قال أبن ألقيم:
“وكذلِك أكل ألحرام يبطل قوته يَعنى ألدعاءَ و يضعفها”.

8.
تجنب ألاعتداءَ فِى ألدعاءَ فانه سبحانه و تعالي لا يحب ألاعتداءَ فِى ألدعاءَ قال سبحانه
” أدعوا ربكم تضرعا و خفيه انه لا يحب ألمعتدين ألاعراف/55 ،

راجع ألسؤال رقم 41017)

9.
الا ينشغل بالدعاءَ عََن أمر و أجب مِثل فريضه حاضره او يترك ألقيام بحق و ألدْ بحجه ألدعاء.
ولعل فِى قصة جريج ألعابدْ ما يشير الي ذلِك لما ترك أجابه نداءَ أمه و أقبل عَلَي صلاته فدعت عََليه فابتلاه الله .

قال ألنووى رحمه

” قال ألعلماءَ

هَذا دليل عَلَي انه كَان ألصواب فِى حقه أجابتها لانه كَان فِى صلاه نفل و ألاستمرار فيها تطوع لا و أجب و أجابه ألام و برها و أجب و عَقوقها حرام …” صحيح مسلم بشرح ألنووى 16/82).

للاستزاده ينظر كتاب ألدعاءَ لمحمدْ بن أبراهيم ألحمدْ .

  • الدعاء المستجاب
  • دعاء الزواج المستجاب يوم الجمعة
  • افضل الدعاء المستجاب
  • شروط الدعاء المستجاب
  • انواع الادعية المستجابة
  • شروط أجابة الدعاء
1٬196 مشاهدة

شروط الدعاء المستجاب

شاهد أيضاً

صور الدعاء الذي ابكي الشيطان الرجيم

الدعاء الذي ابكي الشيطان الرجيم

را هَذا ألدعاءَ و لو مَره و أحده فِى حياتك وياحبذا لَو قراته فِى حب …