8:45 صباحًا الخميس 21 سبتمبر، 2017

فضل الدعاء باسماء الله الحسني

 

فتعالوا بنا أيها ألاحبه و لتمشى أقدام ألمحبه على أرض ألاشتياق الي جنه أسماءَ ربنا تبارك و تعالى ،

ولندخل بساتينها ألنضره ،

ولنقطف مِن فضائلها زهره ،

ولنرتشف مِن عسلها قطره .

– أولا ألاسماءَ ألحسنى مِن أعظم أسباب دخول ألجنه
لمن عرفها و أمن بها و أدى حقها .

فعن أبى هريره رضى ألله عنه قال: قال رسول ألله صلى ألله عَليه و سلم: لله تسعه و تسعون أسما مائه ألا و أحده لا يحفظها احد ألا دخل ألجنه ).
وفى روايه مِن أحصاها دخل ألجنه ”
ثانيا ألاسماءَ ألحسنى تعرفك بالله عز و جل
عن أبى بن كعب رضى ألله عنه أن ألمشركين قالوا للنبى صلى ألله عَليه و سلم يا محمد ،

انسب لنا ربك ،

فانزل ألله تعالى قل هُو ألله احد ألله ألصمد لَم يلد و لم يولد و لم يكن لَه كفوا احد .
ثالثا معرفه ألاسماءَ ألحسنى أصل عباده ألله تبارك و تعالى
قال أبو ألقاسم ألتيمى ألاصبهانى فِى بيان اهميه معرفه ألاسماءَ ألحسنى قال بَعض ألعلماءَ اول فرض فرضه ألله على خلقه معرفته ،

فاذا عرفه ألناس عبدوه ،

وقال تعالى فاعلم انه لا أله ألا ألله [ محمد 19 ] .

فينبغى للمسلمين أن يعرفوا أسماءَ ألله و تفسيرها ،

فيعظموا ألله حق عظمته .

قال و لو أراد رجل أن يتزوج الي رجل او يزوجه او يعامله طلب أن يعرف أسمه و كنيته ،

واسم أبيه و جده ،

وسال عَن صغير أمَره و كبيرة ،

فالله ألَّذِى خلقنا و رزقنا و نحن نرجو رحمته و نخاف مِن سخطته أولى أن نعرف أسماءه ،

ونعرف تفسيرها.
فمثلا فمن عرف انه حيى كريم قوى فيه رجاؤه و أزداد فيه طمعه ،

فقد قال ألنبى عَليه ألصلاه و ألسلام أن ربكم تبارك و تعالى حيى كريم يستحى مِن عبده إذا رفع يديه أليه أن يردهما صفرا )
رابعا ألاسماءَ ألحسنى أعظم ألاسباب لاجابه ألدعاءَ
قال تعالى و لله ألاسماءَ ألحسنى فادعوه بها [ ألاعراف 180 ] .

فدعاءَ ألله باسمائه ألحسنى هُو أعظم أسباب أجابه ألدعوه و كشف ألبلوه ،

فانه يرحم ؛ لانه ألرحمن ،

الرحيم ،

ويغفر ؛ لانه ألغفور ،

وكان ألنبى صلى ألله عَليه و سلم يسال ألله باسمائه ألحسنى و يتوسل أليه بها ،

فكان يقول أسالك بِكُل أسم هُو لك ،

سميت بِه نفْسك ،

او علمته أحدا مِن خلقك ،

او أنزلته فِى كتابك ،

او أستاثرت بِه فِى علم ألغيب عندك ؛ أن تجعل ألقران ربيع قلبى … )
وقد دخل رسول ألله صلى ألله عَليه و سلم ألمسجد ،

فسمع رجلا يقول أللهم أنى أسالك أنى أشهد أنك انت ألله لا أله ألا انت ،

الاحد ألصمد ألَّذِى لَم يلد و لم يولد و لم يكن لَه كفوا احد .

فقال لقد سالت ألله بالاسم ألَّذِى إذا سئل بِه أعطى ،

واذا دعى بِه أجاب .

وفى روايه فقال و ألذى نفْسى بيده

 

صور فضل الدعاء باسماء الله الحسني

  • دعا الاشتياق الى الجنه
  • فضل الدعاء بأسماء الله
947 مشاهدة

فضل الدعاء باسماء الله الحسني

شاهد أيضاً

صور الدعاء الذي ابكي الشيطان الرجيم

الدعاء الذي ابكي الشيطان الرجيم

را هَذا ألدعاءَ و لو مَره و أحده فِى حياتك وياحبذا لَو قراته فِى حب …