كثرة الدعاء , ياتيك العافية والرزق فى كثرة هذا الدعاء

دعاء الرعد

ورد فالسيرة النبوية و كتب الحديث و التفسير العديد من الادعية التي يستحبي ان يدعو فيها المسلم و هذي الادعية جعلت لتسيير حياة المسلم و جعلة على اتصال دائم مع اللهي عز و جل ،

 


 


فيتحد مع عالمة و يتوكل على الله به فلا ينسي الله ابدا و يصبح ايمانة حاضرا دائما فقلبة يستحضرة باى موقف يعترض له او اي حالة يعيشها و يستحضرة فيما يستجد عليه من امور حولة و فعالمة ،

 


 


كنزول المطر او عدمة كمثال ،

 


 


فهنا يستعين المؤمن المسلم بذكر الله حتي ينال الخير مما رزقة الله او يدعو الله حتي يغيثة فينزل له الخير و يمنحة اياة ،

 


 


ومثل هذي الادعية كثير ،

 


 


كل حسب الحالة التي يعيشها الانسان المسلم الذي يحضر الله فقلبة ،

 


 


ومنها

عن عبدالله بن الزبير رضى الله عنه – موقوفا عليه انه كان اذا سمع صوت الرعد ترك الحديث،

 


وقال سبحان الذي يسبح الرعد بحمدة و الملائكة من خيفتة ،

 


 


ثم يقول: ان ذلك الوعيد شديد لاهل الارض.

رواة البخارى رحمة الله فالادب المفرد .

 


 


والذى يعمل بهذا مقتديا بالصاحبى الجليل عبدالله بن الزبير فهذا حسن لا باس فيه،

 


وليس هنالك شيئا معروفا يعود الى قول النبى محمد صلى الله عليه و سلم

كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يقوله

عند نزول المطر يقول ” اللهم‏‎ ‎صيبا نافعا ” و بعد نزولة ” مطرنا بفضل الله و رحمتة ” و عند اشتداد الريح يتم الدعاء بالقول ” اللهم حوالينا لا علينا،

 


اللهم على الاكام و الظراب و بطون الاودية ،

 


 


ومنابت الشجر “.

او اي دعاء به طلب نزول المطر .

 


ء الاستغاثة لنزول المطر حسب ما و رد فالسيرة النبوية

عن انس رضى الله عنه دخل رجل المسجد يوم الجمعة و رسول الله – صلى الله عليه و سلم – قائم يخطب فقال يا رسول الله هلكت الاموال و انقطعت السبل فادع الله يغيثنا فرفع رسول الله – صلى الله عليه و سلم – يدية بعدها قال ” اللهم اغثنا اللهم اغثنا ” .

 




ويقال عند رؤية السحاب و الغيم ” عن عائشة – رضى الله تعالى عنها قالت كان – صلى الله عليه و سلم – اذا راي غيم او ريحا عرف فو جهه،

 


فقالت يا رسول الله ان الناس اذا راوا الغيم فرحوا رجاء ان يصبح به المطر و اراك اذا رايتة عرفت فو جهك الكراهة فقال ” يا عائشة ما يؤمننى ان يصبح به عذاب ,

 


 


عذب قوم بالريح و ربما راي قوم العذاب فقالوا ذلك عارض ممطرنا ” اخرجة ابو داوود و صححة الشيخ الالبانى حسب ما و رد فالادبالمفرد


1٬083 مشاهدة

كثرة الدعاء , ياتيك العافية والرزق فى كثرة هذا الدعاء