يوم السبت 10:56 مساءً 19 أكتوبر 2019



ماهو دعاء القنوت

صور ماهو دعاء القنوت

صور

 

، و العاقبه للمتقين، و الصلاة و السلام على سيدنا محمد اشرف الانبياء و المرسلين، و على الة و اصحابة و من تبعهم باحسان الى يوم الدين. اما بعد،

جاء القنوت في اللغه بمعان عديدة، حيث يقول صاحب لسان العرب: « القنوت: الامساك عن الكلام، و قيل الدعاء في الصلاة. و القنوت: الخشوع و الاقرار بالعبودية، و القيام بالطاعه التي ليس معها معصية، و قيل: القيام… و قيل: اطاله القيام… و يرد بمعان متعددة: كالطاعة، و الخشوع، و الصلاة، و الدعاء، و العبادة، و القيام، و طول القيام، و السكوت… » [راجع: لسان العرب].

وقد ثبت عن الرسول صلى الله عليه و سلم انه كان يقنت في الصلوات الخمس و في صلاه الوتر، و المقصود بالقنوت في الصلاة: « هو الدعاء في الصلاة في محل مخصوص من القيام. » [راجع: صفه صلاه النبى للالباني]. و السنه في دعاء القنوت انه لا يكون الا في صلاه الوتر و في الصلوات الخمس فقط، و القنوت في الصلوات الخمس لا يكون الا في حالات النوازل فقط، اما القنوت في صلاه الوتر فلم يكن يخصة الرسول في حالات النوازل، فهو يسن في النوازل و غيرها.

فالقنوت في الصلوات الخمس لا يكون الا في حالات النوازل و البلايا التي تحل بالمسلمين، و من احكام هذا القنوت انه يكون في الركعه الاخيرة بعد الركوع، و بعد قول الامام: سمع الله لمن حمده، و يكون دعاء القنوت جهرا، و يؤمن المصلون من خلف الامام، و يكون دعاء الامام برفع اليدين كما و رد عن الرسول، و لم يثبت عن الرسول انه كان يمسح و جهة بعد الفراغ من الدعاء، لذلك فان من السنه تركه، و من السنه في حالات النوازل القنوت في الصلوات الخمس كلها، و ليس في احدها من دون الاخريات، او في بعضها دون بعض، اما عن صفه الدعاء في هذا القنوت فهي تترك للامام، فيدعو بما شاء الله له ان يدعو من الدعوات.

اما عن القنوت في صلاه الوتر فهو لا يختص في النوازل، و لم يكن الرسول يداوم عليه، حيث كان ياتى به احيانا، لذلك فالسنه عدم المداومه عليه، و يكون هذا القنوت قبل الركوع على خلاف القنوت السابق، و دعاء القنوت في صلاه الوتر له صيغه مخصوصة، حيث قال الحسن بن على رضى الله عنهما: علمنى رسول الله صلى الله عليه و سلم كلمات اقولهن في قنوت الوتر: « اللهم اهدنى فيمن هديت، و عافنى فيمن عافيت، و تولنى فيمن توليت، و بارك لى فيما اعطيت، و قنى شر ما قضيت، فانك تقضى و لا يقضي عليك، و انه لا يذل من و اليت، و لا يعز من عاديت، تبارك ربنا و تعاليت، لا منجا منك الا اليك. « [راجع: صفه صلاه النبى للالباني].

وبهذا القدر كفاية، و الحمد لله رب العالمين

1٬949 مشاهدة

ماهو دعاء القنوت