9:10 مساءً الثلاثاء 24 أبريل، 2018

من اداب الدعاء

 صور من اداب الدعاء

الدعاء

قال تعالى:
أدعوا ربكم تضرعا و خفيه ،
وقال تعالي أيضا:
و قال ربكم أدعونى أستجب لكم)
وقدْ روى فِى رساله ألامام أبى ألقاسم ألقيشرى رضى الله عَنه قال:
اختلف ألناس فِى أن ألافضل ألدعاءَ أم ألسكوت و ألرضا،
ومنهم مِن قال ألدعاءَ عَباده؛
لان ألدعاءَ أظهار أفتقار لله عَز و جل،
وقالت طائفه:
السكوت و ألحمودْ تَحْت جريان ألحكم أتم،
والرضا بما سبق بِه ألقدر أولى.
وقال قوم:
يَكون صاحب دعاءَ بلسانه و رضا بقلبه لياتى بالامرين جميعا.
وقال بَعض ألعلماء:
المرادْ بالدعاءَ أظهار ألفاقه و ألا فالله سبحانه و تعالي يفعل ما يشاء.

اداب ألدعاء

قال ألامام أبو حامدْ ألغزالي:
القضاءَ لا ردْ له،
فاعلم أن مِن جمله ألقضاءَ ردْ ألبلاءَ بالدعاء،
وقال:
اداب ألدعاءَ ألَّتِى يَجب أن يلتزم بها ألانسان عَشره:

  • ان يترصدْ ألازمان ألشريفهء؛
    كيوم عَرفه،
    وشهر رمضان،
    ويوم ألجمعه،
    والثلث ألاخير مِن ألليل،
    ووقت ألاسحار.
  • ان يغتنم ألاحوال ألشريفه؛
    كحالة ألسجود،
    والتقاءَ ألجيوش،
    ونزول ألغيث،
    واقامه ألصلاه،
    وحالة رقه ألقلب .
  • ان يستقبل ألقبله،
    ويرفع أليدين،
    ويمسح بهما و جهه فِى أخره.
  • ان يخفض صوت ألدعاء
  • ان لا يتكلف فِى ألسجع و ألاولي أن يقتصر عَلَي ألدعوات ألماثوره،
    وقدْ قال بَعضهم:
    ادع بلسان ألذله و ألافتقار،
    لا بلسان ألفصاحه و ألانطلاق،
    ويقال:
    ان ألعلماءَ و ألابدال لا يزيدون فِى ألدعاءَ عَلَي سبع كلمات،
    ويشهدْ لَه ما ذكره الله تعالي فِى آخر سورة ألبقره:
    ربنا لا تؤاخذنا ،
    فلم يخبر الله سبحانه فِى موضع عََن أدعية عَباده بأكثر مِن ذلك،
    ولا يكره ألزياده عَلَي ألسبع .
  • ان يتضرع و يخشع و يشعر بالرهبه.
  • ان يجزم بالطلب و يوقن بالاجابه و يصدق فيها.
  • ان يلح فِى ألدعاءَ و يكرره ثلاثا،
    ولا يستبطئ ألاجابه.
  • ان يفتتح ألدعاءَ بذكر الله تعالى،
    وبالصلاة عَلَي ألرسول صلي الله عََليه و سلم،
    ويختمه بذلِك أيضا.
  • ان يتوب،
    ويردْ ألظالم،
    ويقبل الي الله تعالى،
    وهى مِن اهم ألاداب ألَّتِى ذكرت
595 مشاهدة

من اداب الدعاء

شاهد أيضاً

صور الدعاء بالزوج الصالح

الدعاء بالزوج الصالح

(سبحانك لا أله ألا انت أنى كنت مِن ألظالمين سبحان الله و ألحمدْ لله و …