8:14 صباحًا الجمعة 22 مارس، 2019






دعاء كسوف الشمس , اذا رايت كشوف الشمس فسارع بتلك الدعاء المستجاب

بالصور دعاء كسوف الشمس , اذا رايت كشوف الشمس فسارع بتلك الدعاء المستجاب 1221 2

ورد في السنه تفضيل الاكثار من ذكر الله تعالى، و الدعاء، و الصلاه باجماع المسلمين عند كسوف الشمس.
وقد روى في صحيحى البخارى و مسلم عن عائشه رضى الله تعالى عنها ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال: ان الشمس و القمر ايتان من ايات الله، لا يخسفان لموت احد و لا لحياته ، فاذا رايتم ذلك فادعوا الله تعالى و كبروا و تصدقوا .
كما جاء في روايه ابن عباس و روايه ابى موسي الاشعرى عن النبى صلى الله عليه و سلم فاذا رايتم شيئا من ذلك فافزعوا الى ذكره و دعائه و استغفاره .
وفى روايه عن عبدالرحمن بن سمره قال: اتيت النبى صلى الله عليه و سلم و قد كسفت الشمس و هو قائم في الصلاه رافع يديه، فجعل يسبح و يهلل و يكبر و يحمد و يدعو حتى حسر ركع، فلما حسر عنها قرا سورتين وصلى ركعتين.
ويستحب اطاله القراءه عند صلاه الكسوف، فيقرا في الاقامه الاولي مثلا: سوره البقره ، و في الثانيه ما ئتى ايه ، و في الثالثه نحو ما ئه و خمسين، و في الرابعه نحو ما ئه ايه ، و يسبح في الركوع الاول نحو ما ئه تسبيحه ، و في الركوع الثانى ما يقارب سبعى ، و في الثالث كذلك، و في الرابع خمسين، و يطول في السجود كنحو الركوع، و لكن المشهور في اكثر كتب صحابتنا انه لا يطول فان ذلك ضعيف.
وقال صحابتنا: و لا يطيل الجلوس بين السجدتين، و منهم من قال عكس ذلك، فقد ثبت في حديث صحيح اطاله الجلوس، و قد ذكر ذلك و اضحا في شرح المذهب، فالاختيار استحباب اطالته، و لا يطول الاعتدال عن الركوع الثاني، و لا التشهد و جلوسه و الله اعلم.
وقالو: لو ترك هذا التطويل كله و اقتصر على الفاتحه صحت صلاته، و يستحب ان يقول في كل رفعه من الركوع: سمع الله لمن حمده ربنا و لك الحمد، و يسن الجهر بالقراءه في كسوف القمر، و يستحب الاسرار في كسوف الشمس.
وفى في صحيح البخارى و غيره عن اسماء رضى الله تعالى عنها انها قالت: لقد امر رسول الله صلى الله عليه و سلم بالعاتقه في كسوف الشمس

مراجع
الامام محيى الدين ابى زكريا يحيي بن شرف النووى الدمشقى الشافعي 2000 كتاب الاذكار من كلام سيد الابرار الطبعه السادسه . مؤسسه الريان للطباعه و النشر.

  • دعاءكسوف الشمس
  • ادعيه مكتوبه لكسوف الشمس
685 مشاهدة

دعاء كسوف الشمس , اذا رايت كشوف الشمس فسارع بتلك الدعاء المستجاب